الزاكي و التحديات الخمس

منذ يوم الاحد عاشر فبراير 2019 اصبح بادو الزاكي الناخب الوطني السابق مدربا لفريق الدفاع الحسني الجديدي . تعاقد معه الفريق للخروج من حالة الفراغ التي يعيشها النادي ومنذ عهد طاليب . لكون الفرنسي ليس الا عابر سبيل..

فاذا كان المكتب المسير متفائلا ويقول بان المتتبع يجب ان يرى نصف الكاس المملوءة التي لن تكون سوى ابتعاد الفريق عن صاحب الصف الثاني في البطولة بست نقاط يمكن ان يكسبها في مقابلتين .فبالمقابل  هناك الراي المخالف الذي لا يرى الا نصف الكاس الفارغة  و الذي يقول بان الفريق لا تبعده  عن الصف الأخير  الا أربعة نقاط .  أي بعد هزيمتين سيصبح الفريق متذيلا للترتيب.

الزاكي مجبر على إعادة الفريق الى سكة الانتصارات و إعادة التوهج و لعب الأدوار الطلائعية و لما لا الوصول الى الصفوف الامامية التي قد تؤهله الى لعب المنافسات الافريقية . او الفوز بالكاس الموسم المقبل . لكون بطولة الموسم أصبحت بعيدة المنال.

فماهي اذن التحديات التي سيواجهها الزاكي قبل نهاية البطولة؟

أولا سيلعب بنفس الترسانة البشرية التي انهزمت مع المدرب فيلود اربع مرات ثلاثة بالميدان . وسجلت عليه تسعة اهداف في المقابلات الثلاث الأخيرة و لم يسجل فيها الا أربعة اهداف .و انتصرت بمشقة الانفس في مقابلتين. .

و خلال هذه المباريات لم يكن مستوى الفريق مستقرا او في صعود بل كان متدبدبا بين المباراة و الأخرى . لقد لعب الفريق ضد الرجاء واحدة من  اهم المباريات هذا الموسم . امتلك الكرة بنسبة كبيرة . خلق فرصا للتسجيل و لم يسجل . بل أضاع ضربة جزاء كانت ستكون فيصلية في نتيجة المباراة. لكن امام الجيش الملكي لم يكن الا شبح الفريق .

يستفاد من كل هذا ان الخطوط تشكو من عدم الانسجام و هذا هو التحدي الأول

يستفاد كذلك ان التركيبة بدأت تشيخ فهل يستغل الخزان الطبيعي للفريق ممثلا في فريق الامل و مركز التكوين و هذا هو التحدي الثاني الذي لم يعره طاليب أي اهتمام. و التحدي الثالث هو الطراوة البدنية للاعبين .و التحدي الرابع هو المجموعة التي أبدت عدم الرغبة في متابعة مشوارها مع الفريق و التي لا تدافع عن الوان النادي بقدر ما تضره. و التحدي الخامس  هل يقوى الزاكي على فرض برنامجه على الفريق المساعد الذي لا يطور أداء اللاعبين . فالكثير منهم بدا يتراجع مستواه يوما بعد يوم .  فماذا وقع للاعب لكرو ؟ و ماذا وقع للاعب مسوفا الذي اصبح  يجري تائها بين جنبات الميدان هو الذي امضى موسما  في المستوى الرفيع ؟.و ماذا وقع للاعبي الارتكاز ؟

عن محمد الحساني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كعكعة المناصب العليا…الحقاوي تقصي الحركة الشعبية في مقابلة التعيين لمنصب مدير التعاون الوطني

قبيل ساعات من الإعلان المرتقب عن تعيين مدير للتعاون الوطني، بالمجلس الحكومي ليوم الخميس ،تعيش ...