المستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة وانقلاب الآية باعتداء مواطن على منظفة و ممرضات وتكسير زجاج نافذة فاقتحام غرفة الانعاش

انتشر مساء يومه شريط مصور تظهر من خلاله فتاة تتلوى من الألم، علمنا من مصدر عليم أنها نوبة صرع، اعتقدنا و اعتقد كل من شاهد الشريط أن الأمر يتعلق بإهمال الفتاة بقسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة لكن مراسل الجديدة نيوز، الذي كان حاضرا بعين المكان، نبهنا لآخر لقطة بالشريط و التي كان يظهر من خلالها وصول الطبيب للكشف على المريضة دون أن يتم الاستمرار في التصوير لغرض في نفس يعقوب .

و قد أكد لنا ذات المصدر أن أفراد عائلة الفتاة المريضة استمروا في الصراخ و توجيه اللوم للممرضين و الطبيب قبل أن يقرر هذا الأخير توجيهها لغرفة الإنعاش حيث تم منع أفراد عائلة المريضة من مصاحبتها إلى الداخل احتراما للقانون من جهة و حرصا على صحة و سلامة نزلاء هذه الغرفة، الأمر الذي لم يرق هؤلاء المرافقين الذين قام أحدهم بكسر زجاج إحدى النوافذ قبل أن يقتحم هو و باقي أفراد العائلة الغرفة حيث كانت تتلقى المريضة الإسعافات الضرورية متسببا بذلك في فوضى عارمة مع الإعتداء على إحدى المنظفات و الممرضات بالقسم المذكور دون اكتراث للمرضى الذين كانوا يصارعون الموت بالغرف المجاورة.

و بالمناسبة فقد تم نشر فيديو يوثق عملية الإعتداء هاته و التي كادت أن تنتهي بما لا يحمد عقباه لولا تدخل عناصر الأمن الوطني الذين تمكنوا من إيقاف المعني بالأمر .,,

 

عن هيئة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كعكعة المناصب العليا…الحقاوي تقصي الحركة الشعبية في مقابلة التعيين لمنصب مدير التعاون الوطني

قبيل ساعات من الإعلان المرتقب عن تعيين مدير للتعاون الوطني، بالمجلس الحكومي ليوم الخميس ،تعيش ...