تنظيم منتدى حول التعاونيات الفلاحية ومعرض جهوي للمنتوجات الفلاحية بالجديدة

    في إطار تثمين وتشجيع المنتوجات المجالية على المستوى الجهوي و الوطني للمساهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة والتي تعد من ضمن الأهداف الأساسية للدعامة الثانية لمخطط المغرب الأخضرللتمكن من خلق الثروات وإنعاش الشغل وتحسين الدخل لدى الساكنة القروية بالجهة، تنظم المديرية الجهوية للفلاحة الدار البيضاء – سطات و المكتب الوطني للاستشارة الفلاحية بشراكة مع الغرفة الفلاحية لجهة الدار البيضاء- سطات وعمالة إقليم الجديدة والمجلس الإقليمي للجديدة فعاليات المعرض الجهوي للمنتوجات المجالية بساحة البريجة بالجديدة، أيام 10  و11 و12 و 13 يوليوز 2019 تحت شعار ” التعاونيات الفلاحية المقاولاتية والخدماتية: رافعة لخلق فرص الشغل وتحسين الدخل بالعالم القروي”. و يهدف هذا المعرض للترويج للمنتوجات المجالية لما لها من مكانة هامة في اقتصاد إقليم الجديدة و الجهة حيث تعتبر رافعة لتنمية الاقتصاد الاجتماعي والتضامني. 

 

    كما ينظم المكتب الوطني للاستشارة الفلاحية بشراكة مع المديرية الجهوية للفلاحة الدار البيضاء – سطات المنتدى الجهوي لإحداث وتحفيز التعاونيات الفلاحية تحت شعار”التعاونيات الفلاحية المقاولاتية والخدماتية: رافعة لخلق فرص الشغل وتحسين الدخل بالعالم القروي” يومه الأربعاء 10 يوليوز 2019 على الساعة التاسعة والنصف صباحا بقاعة الاجتماعات بعمالة الجديدة.

 

    فعلى مدى 4 أيام ، سيتمكن العارضون من تعاونيات وجمعيات من تقديم منتجاتهم للزوار المغاربة و الأجانب ب 50 رواق بما في ذلك 43 رواق للتنظيمات الفلاحية (33) و الصناعة التقليدية (10) منها عدة تعاونيات استفادت من دعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية   بالإضافة إلى عدة شركات المعدات الفلاحية و السقي .

    وستشارك في المعرض تعاونيات من إقليم الجديدة و باقي أقاليم الجهة و كذلك من عدة جهات من المملكة:

  • 21 تعاونية منها 11 تعاونية فلاحية للمنتوجات المجالية المحلية و10 تعاونية صناعة تقليدية،
  • 14 تعاونية من جميع أقاليم جهة الدار البيضاء سطات (سيدي بنور، مديونة، النواصر، برشيد، السطات، بنسليمان) و كذلك من المحمدية و الدار البيضاء،
  • 08 تعاونية من معظم جهات المملكة (بني ملال خنيفرة، فاس مكناس، مراكش آسفي، سوس ماسة درعة، كلميم واد نون، درعة تافلالت، طنجة تطوان الحسيمة).

    و سيتم عرض 22 نوع من المنتوجات الأكثر إقبالا و شهرتا على الصعيد الإقليمي و الجهوي والوطني، أهمها: 

  • من إقليم الجديدة: تين أولاد أفرج، العنب الدكالي، منتوجات تثمين الحبوب، السمن الدكالي، الزيوت العطرية، العسل، منتوجات الخلية،
  • من باقي أقاليم الجهة: منتوجات الصبار، الفلفل الحار الزناتية، منتوجات خالية من الكلوتين، الزيوت العطرية، منتوجات مستنبتات الشعير، زيتون المائدة، زيت الزيتون، أجبان بني مسكين،
  • من 7 جهات بالمملكة: منتوجات حب لملوك، منتوجات أركان، الزعفران، الحناء، الثمور، منتوجات ورد دادس، مشتقات الصبار.

 

    و يهدف هذا المعرض إلى تشجيع المنتوجات المجالية على الصعيد الإقليمي والجهوي و الوطني وتتمحور الأهداف المتوخات من هذا الحدث : 

  • دعم المنظمات المهنية في الترويج والتسويق لمنتجاتهم المجالية المحلية و الوطنية، 
  • تطوير القدرة التنافسية للمنتوجات المجالية إلى الوصول إلى الأسواق،
  • خلق فضاء للعرض، 
  • التعريف المجالية، 
  • الترويج و التسويق،
  • التعارف و تبادل الخبرات بين جميع المتدخلين في قطاع المنتوجات المجالية.

 

     ويعد هذا الحدث الجهوي كمنصة ترويجية وتسويقية للمنتوجات المجالية من مناطق مختلفة و تبادل الخبرات بين المنظمات المهنية العاملة في هذا القطاع. 

 

    و يعتبر فرصة لترويج و وتسويق للمنتوجات المجالية من إقليم الجديدة و مختلف أقاليم الجهة و على صعيد الوطني ومناسبة لتبادل الخبرات بين المنظمات المهنية العاملة في هذا القطاع.

 

    كما سيمكن هذا المعرض من فتح آفاقا جديدة لقطاع المنتوجات المجالية بالإقليم والجهة ودعم المجهودات المبذولة من طرف جميع المتدخلين (الوزارة الوصية، المؤسسات، المهنيين، المنظمات المهنية والقطاع الخاص) لتسليط الضوء على الجهود والمبادرات المتخذة في إطار مخطط المغرب الأخضر لتطوير المنتوجات المجالية على المستوى الإقليمي و الجهوي والوطني.

عن هيئة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الاتحاد العام للشغالين بالمغرب (UGTM) يعزي عائلة سباطة

لارا د لقضاء الله و قدره . فقد تعرض المسمى قيد حياته ” عبد المنعم ...