ثانوية دكالة بشراكة مع جمعيي الآباء للإعداية والثانوية اليوم العالمي للمرأة وتكرم فعاليات نسائية بجماعة العونات‎

نظمت ثانوية دكالة التأهيلية بأربعاء العونات يومه السبت 9 مارس 2019 ابتداء من الساعة الثالثة والنصف زوالا، نشاطا تربويا احتفاء باليوم العالمي للمرأة، الذي يصادف 8 مارس من كل سنة. لقد تميز النشاط بحضور قوي لمختلف الهيئات؛ كحضور قائد العونات وممثل قائد الدرك الملكي بالعونات ورئيسي مصلحة التواصل والشؤون التربوية بالمديرية الإقليمية  للتعليم بسيدي بنور ورؤساء الجماعات؛ جماعة العونات وبني تيريس، وأستاذات وأساتذة المؤسسة وجمعيات المجتمع المدني وجمعية الآباء لثانوية دكالة ولإعدادية العونات وأمهات وآباء التلاميذ والتلميذات، ونساء فاعلات بالمجتمع العوني …
و قد اتسم هذا الحفل بفقرات متنوعة ومتعددة تتلخص في فقرات للمسرح والشعر والأغاني التربوية الهادفة والخواطر باللغتين العربية والفرنسية ، كلها فقرات جسدت دور المرأة الفعال في الحياة، باعتبارها الأم والأخت والزوجة ومربية الأجيال مما بوأها مكانة اجتماعية عالية، ونظرا لما حققته المرأة المغربية من إنجازات متنوعة،  فتم الإحتفاء بإحدى أيقونات نساء العونات وهي امي فاطنة الغالي، رمز المرأة المغربية الفذة والمثالية المتجلية من خلال سيرتها الذاتية الغنية، فقد قدمت خدمات جليلة في المجال التربوي باعتبارها كانت موظفة بمركزية العونات وطباخة بالمطعم التابع لها، والجانب الاجتماعي، كمولدة لعدد كبير من نساء العونات. فقدمت لها هدايا وجوائز  من طرف المؤسسة ورئيس جماعة العونات وجمعيات المجتمع المدني بالعونات اعترافا بمجهوداتها، كما احتفلت الثانوية برائداتها من أستاذات ونساء فاعلات بجماعة العونات وبني تسريس؛ وطبيبة وصيدلانية ونساء داري الطالب والطالبة، فقدمت لهن بطائق تهنئة وباقة ورد، اعترافا بمجهوداتهن في مختلف تخصصاتهن …
كما تم احتفال الثانوية بفلذات كبدها؛ و يتعلق الأمر بالتلميذات اللاعبات الفائزات بالبطولة المحلية والجهوية والإقليمية لكرة القدم، حيث قدمت لهن هدايا تشجيعية من طرف جمعيتي آباء ثانوية دكالة التأهيلية وجمعية إعدادية العونات وهي هدية مكونة من أحذية رياضية و ألبسة من شأنها أن تساعدهن وتشجعهن على متابعة مسابقتهن الوطنية، فاختتم الحفل البهيج على الساعة 18h30 بحفل شاي على شرف الحاضرين في جو نوه به جميع من حضروه و أكدوا على ضرورة إعادة مثل هذه المبادرات .

عن هيئة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هل تعيد الإنتخابات الرئاسية التونسية إحياء آمال الشعوب في انتقالات ديموقراطية في البلدان الشرقية ؟

بقلم بوبكر أنغير     يوم الاحد 14 شتنبر 2019 ، تشهد تونس انتخابات رئاسية ...