حسن متعبد المنسق الوطني للشبكة الوطنية لحقوق الإنسان … جريمة إمليل لاعلاقة لها بمنطقة الحوز

حسن متعبد المنسق الوطني لشبكة الوطنية لحقوق الإنسان
حول الجريمة الوحشية البشعة التي راح ضحيتها مواطنتين  من النرويج والدنمارك بمنطقة إمليل نواحي الحوز والتي اهتز لها الرأي الوطني والدولي
– إننا بالشبكة الوطنية لحقوق الإنسان بالمغرب وخارج ارض الوطن ندين وتستنكر هذه العملية البشعة الإرهابية التي استهدفت السائحين الاجنبيتين والتي تشكل جريمة خطيرة جدا في بشاعتها واهدافها والتي لاتمت بصلة لساكنة إقليم الحوز أو مدينة مراكش بل تعبر عن عقلية اصحابها الذين يحملون في طياتهم أفكارا رجعية متطرفة والذين اغتالوا الحق في الحياة في مشهد مرعب لا يمت بصلة للإنسانية، و يجب إلحاق أشد وأقصى العقوبات في حق المتورطين في هذا الفعل الإجرامي الجبان والذي استنكره المغاربة قاطبة ولابد من التصدي لأصحاب الأفكار الرجعية والتي تصب في المد الإرهابي المتطرف، وهي مسؤولية يتقلدها الجميع الكل من موقعه، كما يجب تضافر الجهود للتصدي لكل المظاهر المشينة التي لا تمت بأي  صلة لطبيعة الشعب المغربي المسالم والكريم والمتسامح. 
–  إن مثل هذه الأعمال الإجرامية الهمجية لا يمكنها أن تؤثر عن سياحة منطقة إمليل بإقليم الحوز والذي عرف صيته على الصعيد الوطني والدولي بجمالية طبيعته وكرم وطيبي ساكنته ونظرا للتنوع الذي يزخر به إقليم الحوز على مختلف مكونات جمال الطبيعة ومعاليمه التاريخية والحضارية، تثير فضول الزائرين، فإنه سيظل قبلة لجميع أصناف السياح الذين يتدفقون عليه باستمرار أجانب كانوا أم مغاربة كما ان بعض الجهات سربت فيديو لذبح فتاة ورواجو اشاعات انها لسائحة النرويجية فاين غباء هذا واين ذكاء المغاربة سائحتين المذبوحتين شقراوتين والفتاة التي تظهر على شريط الفيديو شعرها اسود اقول حسبي الله ونعم الوكيل في هؤلاء همهم هو زيادة في المشاهدة لكسب اموال على حساب ضعاف العقول
ليبقى شعارنا دائما الله الوطن الملك

عن هيئة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المنتدى الوطني لحقوق الإنسان، ونقابة سماتشو، يخلدان ذكرى 11 يناير، بإقليم ابن سليمان

عُقِدَ يومه الجمعة 11 يناير 2019، بمدينة ابن سليمان، ابتداء من الساعة الثالثة بعد الزوال، ...