الاثنين 20 فبراير 2017 - 11:45إتصل بنا |
حقيقة الطفلة التي تعرف صورتها انتشارا واسعا على الواتساب
حقيقة الطفلة التي تعرف صورتها انتشارا واسعا على الواتساب

بقلم عبد السلام حكار : فكما قمتم بنشر خبر أنها تحتاج لعملية قوموا بنشر هذا المقال

خطير جدا ما أصبح يقدم عليه المغاربة و حتى بعض دول العالم بخصوص تعاملهم مع العالم الافتراضي على الفايسبوك و كذا الواتساب بحيث أصبحوا ينشرون أشيء لا يفهمون معناها أو دون أن يتأكدوا منها. بل هناك فئة يمكن اعتبارها "مثقفة" هي الأخرى تقوم بالنشر .

ففي البداية كانت إشاعة أن خدمة الواتساب ستتوقف بجهازك إن لم ترسل رسالة إلى عدد من الأشخاص، بعدها أصبحت ظاهرة أخرى تتمثل في طلب نشر "لا إلاه إلا الله"على سبيل المثال و ستسمع خبرا سارا بعد 24 ساعة و هذا تناقد كبير لأن من يؤمن بأن لا إلاه إلا الله سيؤمن بأن علم الغيب عند الله و لا يمكن الجزم بأننا سنسمع خبرا سارا بعد مدة أي في عالم الغيب.

أما مؤخرا فالأمر يتعلق بنشر صورة فتاة مرفوقة برسالة نصية يطلب منك باعثها بتوزيعها على جميع أصدقائك على الواتساب على أساس أن الفتاة مريضة و تحتاج لعملية لاستعادة بصرها بدعوى أن إدارة هذا الأخير ستخصص 10 سنتيمات عن كل رسالة عبر العالم و المبلغ المحصل عليه سيسلم لذوي الفتاة من أجل تغطية تكاليف العلاج. أما بدولة العراق فقد اعتبرها البعض أنها طفلة عراقية حصلت على ملكة جمال أطفال العراق، و الحقيقة أن الفتاة تدعى "مهديس محمدي" سنها لا يتجاوز 10 سنوات من أصول إيرانية تعيش جنوب دولة أذربيجان حصلت على لقب أجمل طفلة إيرانية بسبب توفرها على عينين واسعتين، لونهما أسود، و رموشها طويلة . و بالتالي كان حريا بكل من نشروا الصورة و الرسالة الصوتية أن يزوروا للموقع الرسمي لواتساب حيث كان بأمكانهم التأكد بأن الخبر عار من الصحة وهذه بعض صورها التي تم نشرها على موقع "mbc.net" :

 

 

التعليقات
جمال الأسفري
12/01/2017
صورة جميلة واشاعة كاذبة................
1
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
إحجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات