الاثنين 27 مارس 2017 - 08:39إتصل بنا |
خطير جدا خروقات تشوب عملية الإعذار بمستشفى محمد الخامس باسفي
خطير جدا خروقات تشوب عملية الإعذار بمستشفى محمد الخامس باسفي


في ظل الوضع الصحي القاتم الذي تعيشه حاظرة المحيط ، يبدوا أن المسؤولين عليه في سبات عميق مما يقع في غرفة عمليات إعذار الأطفال بمستشفى محمد الخامس بأسفي . فقد أفادت مصادر مطلعة ، أن عملية إعذار الأطفال التي يشرف عليها طبيب متخصص في جراحة الأطفال بمساعدة ممرضين أكفاء تشهد العديد من الخروقات وأخطرها تطفل غرباء على المجال .

كما أكدت مصادرنا أن القاعة التي تتم فيها عمليات الإعذار لا تحترم فيها الشروط الصحية المنصوص عليها بالمذكرة الوزارية رقم 037/IG/2016 الصادرة شهر ابريل (2016) دون علم الوردي...والخطير في الامر ان موظفة شبح تدعى (ل .ش) تحولت بقدرة قادر الى طبيبة مساعدة في عملية إعذار ابناء المواطنين بالمستشفى الاقليمي محمد الخامس بآسفي في خرق اعتبره المتتبعون استهتارا بصحة المواطنين . وتظهر المدعوة (ل ش) والتي هي موظف شبح تابعة لإإحدى الجماعات في صورة حصلنا عليها، وهي تحمل احد الأدوات الطبية ( Bistouri electrique ) الذي يحتاج الى خبرة علمية عالية ، دون إكثرات الطبيب المسؤول على العملية ، علما أن منظمة الصحة العالمية تمنع الغرباء عن الميدان الصحي حتى من لمس الاطفال اثناء اجراء العمليات الجراحية فما بالك بحمل آلة جراحية... وهذا لما قد تتسبب فيه مثل هذه التصرفات من أخطاء طبية لا يحمد عقباها .

ويضيف نفس المصدر، أن الغرفة المخصصة لاجراء عمليات الاعدار لا تتوفر حتى على منبع الأوكسجين الصحي ومنفذ الاغاثة إضافة إلى غياب ورقة الفحص القبلي لإجراء الإعذار.

فنحن مع العمل الخيري و التطوعي لكن باحترامه للإجراءات والإحتياطات المعمول بها لا أن يكون تحت غفلة من مندوب الصحة لعدم تفعيله ما جاء في مذكرة الوزير الوردي . مما يجعلنا نطرح تساؤلنا البريء هل المسؤولون في غفلة عن هذا أم هم عنه معرضون !!؟؟ الصور المرافقة للمقال هي للمذكرة الوزارية و جانب من عملية اعذار الأطفال...

ترقبونا_مازال_لدينا........

خطير جدا خروقات تشوب عملية الإعذار بمستشفى محمد الخامس باسفيخطير جدا خروقات تشوب عملية الإعذار بمستشفى محمد الخامس باسفيخطير جدا خروقات تشوب عملية الإعذار بمستشفى محمد الخامس باسفي
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
إحجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات