صحيفة ‘آخر ساعة’ البلجيكية، تفجر قنبلة مذوية في تقرير نشرته، حول سفير المغرب ببروكسيل الاتحادي ‘محمد عامر’

عن موقع زنقة 20. الرباط
فجرت صحيفة ‘آخر ساعة’ البلجيكية، قنبلة مدوية في تقرير نشرته، حول سفير المغرب ببروكسيل الاتحادي ‘محمد عامر’.
و يتعلق الأمر بخطأ جسيم، ارتكبه السفير يخص الشأن الداخلي البلجيكي، بتجييش الأئمة المغاربة في بلد عِلْماني للحديث حول الانتخابات المحلية ببلد الإقامة.
ونقلت ذات الصحيفة البلجيكية، أن السفير ‘عامر’ دعا المغاربة و الأئمة خلال لقاء بقنصلية المغرب ببروكسيل الى ضرورة التصويت في الانتخابات البلجيكية المنتظرة في 26 ماي لتشكيل لوبي مغربي قوي بالديار البلجيكية.
ذات رئيس الدبلوماسية المغربية، بعاصمة الاتحاد الأوربي، دعا حسب الصحيفة، مغاربة بلجيكا الى عدم العزوف عن التصويت بحضور أئمة مغاربة.
سياسي بلجيكي من أصل مغربي، فضل عدم ذكر إسمه، اعتبر في تصريح لمنبر Rue20.Com أن ما أقدم عليه ‘عامر’ غير مسبوق وسيضر بالعلاقات الثنائية الاسر عرفت خلال بداية العام الجديد تطوراً لافتاً.
ذات القيادي السياسي البلجيكي، شدد في تصريحه لمنبرنا، على أن تجييش الأئمة المغاربة فوق التراب البلجيكي، و الحديث اليهم حول الانتخابات والسياسة، يعتبر تدخلاً خطيراً في الشأن الداخلي البلجيكي، يجهل السفير الاتحادي وعقابه الوخيمة.
الى ذاك، تسائل متتبعون كيف يجهل السفير و الوزير السابق، أن في المغرب ظهير يمنع الأئمة ورجال الدين من الخوض في السياسة، فضلاً عن جهله بأهمية إحترام قوانين البلد الذي تم تعيينه به.
و يرى ذات المتتبعون أن هذه الخطأ الجسيم سيعجل بإستدعاء السائر ‘عامر’ أو إعفاءه في أقرب فرصة، خاصة و أن المٓلك سيستقبل السفراء الجدد الذين تم تعيينهم منتصف مارس المقبل.

عن هيئة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجامعة الوطنية لموظفي التعليم تطالب بإيفاد لجنة جهوية للوقوف على اختلالات المديرية الإقليمية بالجديدة وتعلن تضامنها مع مديرة الثانوية التأهيلية الجرف الأصفر

    عقد المكتب الإقليمي  للجامعة الوطنية لموظفي التعليم (الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب) بالجديدة  لقاء ...