طرد أربعة طالبات من طرف صاحبة الشقة التي يكترينها بالجديدة ورمي متاعهن بالشارع

تعرضت أربعة طالبات، إثنتان منهن تنحدران من اليوسفية و الثالة من سيدي اسماعيل فيما الرابعة من سطات، للطرد من السكن الذي كن تكترينه بتجزئة النصر زنقة الزيتونة بسبب جشع صاحبة المنزل التي اعتادت كراءه طيلة السنة للطالبات و خلال الصيف لزوار مدينة الجديدة .

و حسب شهود عيان فقد تفاجأت الطالبات ليلة يومه الأحد 30 يونيو 2019 بتواجد متاعهن و أغراضهن و قد تم رميها بالشارع على يد صاحبة المنزل التي لم تقبل بالإنتظار إلى حين اجتيازهن للإمتحانات المزمع إجراؤها خلال الأيام القليلة القادمة بل هي لم تراعي أيضا كونهن فتيات في مقتبل العمر و أن الظلام خيم على المكان و ليس لهن ملاذ تلجأن إليه .

و في نفس السياق فقد ربط أحد المواطنين الغيورين الإتصال بمصلحة المداومة للأمن الوطني لكن لم يأبه أحد لخطورة الأمر و لم يكلف المداومون نفسهم عناء الإنتقال إلى عين المكان، على الأقل للإطمئنان على سلامة هاته الفتيات .

و تجدر الإشارة إلى أنها ليست الحالة الأولى بل هي مسألة تتكرر نهاية كل سنة خلال نفس الفترة بحيث يستغل أصحاب هذه الشقق و الغرف عدم وجود أي عقد يجمعهم و المكترين أو المكتريات من الطلبة و الطالبات ليسمحوا لأنفسهم بطردهم/ هن دون مراعاة لفترة الإمتحانات أو أين سيلجأون بعدما يتم طردهم للشارع و بالتالي وجب على المسؤولين إيجاد حلول ناجعة لتفادي هكذا سلوك مستقبلا كفرض إبرام عقود بين أصحاب هذه العقارات و الطلبة المكترين كما ينبغي لمديرية الضرائب التدخل من خلال مفتشيها لمحاربة التهرب الضريبي لهؤلاء .

عن هيئة التحرير

5 تعليقات

  1. لو احتضنت وزارة التعليم طلبة العلم وإعطائهم مكانة خاصة لتجاوزنا هذا المشكل

  2. يجب منع كراء الغرف المفروشة تفاديا لوقوع ظواهر اجتماعية سيئة.هده السيدات يجب ان يلجان الى القانون ودلك بوضع شكاية الى وكيل الملك.

  3. في هذه الحالة يجب متابعة صاحبة البيت قضائيا لوضع حد لغطرصة اصحاب البيوت المعة للكراء بطريقة ليست بالعشوائية و لكن فوضوية لأنها تخترق كل القوانين المنظمة للكراء.

  4. حسبي الله ونعم الوكيل فيها الله ياخد فيها الحق

  5. مبارك بنخدة

    اين جمعيات حقوق الانسان وجمعيات المراة المعنفة… والدعم الذب تاحذه كن وزارة العدل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الاتحاد العام للشغالين بالمغرب (UGTM) يعزي عائلة سباطة

لارا د لقضاء الله و قدره . فقد تعرض المسمى قيد حياته ” عبد المنعم ...