الاثنين 20 فبراير 2017 - 14:06إتصل بنا |
عفوا .. يا حارس عام مستشفى الرازي، لست محصنا من المساءلة والمتابعة الصحفية
عفوا .. يا حارس عام مستشفى الرازي، لست محصنا من المساءلة والمتابعة الصحفية


أقدم مؤخرا أحد موظفي قطاع الصحة بمستشفى الرازي بمدينة مراكش (حارس عام) على مقاضاة الزميل ممدوح بندرويش مدير موقع “اليومي الصحفي” على إثر مقال نشر تحت عنوان: “استياء بسبب سوء المعاملة من طرف موظفين بمستشفى الرازي بمراكش” رصد فيه معاناة المواطنين من سوء تدبير المستشفى معتبرا (الحارس العام) ما جاء فيه قذفا وسبا في حقه.

بعد اطلاعنا على المقال المشار إليه اتضح للأمانة العامة للنقابة المستقلة للصحافيين المغاربة أن المقال ليس فيه ما يبرر القذف والسب المزعوم، وأن ادعاء هذا المسؤول عاري من الصحة ولا يستوجب هذا التصعيد، ولذلك نثير انتباه هذا الأخير بحكم أنه موظف عمومي فإنه ليس محصنا من المساءلة والمتابعة الصحفية، وكان من حقه إن كان متضررا من المقال أن يطلب نشر بيان حقيقة حول الموضوع كما يضمن له القانون الحق في ذلك.

وعلى ضوء هذه المعطيات، تدعو الأمانة العامة الوزارة الوصية على القطاع الصحي، إلى حث موظفيها في مختلف المصالح التابعة لها على الانتباه إلى مسؤولياتهم الملقاة على عاتقهم، وتفادي الوقوع في التجاوزات التي تؤثر على واجباتهم وتضطر في نفس الوقت الصحافة إلى متابعتها ونشرها.

ونحن في النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة، التي يتمثل دورها الأساسي في الدفاع عن الحقوق والحريات، وتعزيز المكتسبات، إذ نستنكر هذه التصرفات البعيدة كل البعد عن ثقافة الانفتاح .. لا نستنكرها لمجرد تسجيل الحضور، أو الرغبة في استغلال الحدث، لتمرير المواقف السوداوية، إنما دفاعا عن حرية التعبير، وضمان وصول المعلومة إلى الرأي العام الوطني، وفق ما ينص عليه دستور المملكة، والقطع مع التراجع عن المطالب التي حققتها بلادنا في المجالات الحقوقية والسياسية والصحافية، ونؤكد من جديد رفضنا القوي لكل أساليب الضغط الممارس على الفاعلين الإعلاميين والصحافيين لتضييق الخناق عليهم، وكل ما يستهدف الحريات العامة المنصوص عليها دستوريا، و تؤكد الأمانة العامة للنقابة التي ستبقى على الدوام، المدافع الأول عن الجسم الصحفي بكل مكوناته .. متصدية لكل الذين تضايقهم الصحافة .. الذين يزعجهم التغيير، تؤكد التزامها بالتضامن المطلق مع الزميل ممدوح عضو المكتب الجهوي للنقابة بجهة مراكش أسفي.

عن المستقلة بريس

التعليقات
imad
11/12/2016
vous défendez monsieurs de la corruption et pas de la justice le membre a commis une faute et doit payer la presse c’est pas une miracle infaillible
0
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
إحجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات