ماذا وقع داخل القاعة حيث أجريت دورة ماي للمجلس الجماعي للجديدة في الوقت الذي حاول فيه النائب شاون إحراق نفسه ؟

بقلم عبد السلام حكار مدير موقع الجديدة نيوز

الزمان : الخميس 16 شعبان 1439 ه الموافق ل 03 ماي 2018

المكان : بلدية الجديدة

المناسبة : انعقاد الدورة العادية لشهر ماي 2018 لمجلس جماعة الجديدة

لم يكتب لأشغال هذه الدورة أن تنطلق، حيث أشار رئيس المجلس أن الظروف غير ملائمة لعقد هذه الأشغال و تدارس النقط المدرجة بجدول أعمالها و اتخاد مقررات بخصوصها في ظروف عادية، و ذلك بعدما رفض النائب السادس للرئيس مغادرة القاعة للأسباب التي بات يعرفها العادي و البادي (أن النائب محمد شاون موقوف عن ممارسة مهامه داخل مكتب و مجلس جماعة الجديدة إلى حين البث في طلب عزله من طرف المحاكم المختصة طبقا للمادة 64 من القانون التنظيمي 14-113 المتعلق بالجماعات رغم أن هذا القانون حدد شهرا كأقصى أجل) ، ليقرر الرئيس رفع أشغال الدورة العادية لشهر ماي 2018 .

و بعد انتظار دام 25 يوما إنعقدت، بتاريخ الإثنين 12 رمضان 1439 ه الموافق ل 28 ماي 2018، دورة ثانية، لكن هذه المرة كانت استثنائية أعلنها رئيس المجلس سرية رغم اعتراض خمسة من المستشارين (يمثلون المعارضة) طالبا من باشا المدينة إتطبيق القانون بإخلاء القاعة من العموم و معهم النائب محمد شاون لنفس السبب المذكور أعلاه (على اعتبار أن محكمة الاستئناف الإدارية بالرباط أصدرت حكما تمهيديا تحت عدد 363 بتاريخ 16 ماي 2018 يقضي بإجراء بحث و تأخير الملف إلى جلسة 27 يونيو 2018) لكن هذا الأخير تمسك بحقه في الحضور على اعتبار أن قرار توقيفه الصادر عن عامل الإقليم بناء على طلب العزل  الذي تقدم به إلى المحكمة الإدارية بالدار البيضاء مرتبط بحكم هذه الأخيرة و ليس بحكم محكمة الاستئناف بالرباط لأن هناك فرق شاسع بين الدار البيضاء المضمنة بالقرار و الرباط . ظلت الجلسة متوقفة منذ الساعة العاشرة صباحا إلى الساعة الثالثة بعد الزوال، و أمام فشل محاولات باشا المدينة بإقناع النائب محمد شاون بمغادرة القاعة تقرر رفع هذه الجلسة أيضا على أن يواصل المجلس أشغاله يوم الأربعاء 30 ماي 2018 على الساعة العاشرة صباحا .

و صباح يوم الأربعاء 14 رمضان 1439 ه الموافق ل 30 ماي 2018 عرفت بلدية الجديدة تعزيزات أمنية مكثفة و قام باشا المدينة بوضع عناصر من القوات المساعدة عند مدخل قاعة الإجتماعات يرأسهم عنصر تم استقدامه من مدينة أزمور مهمتهم منع النائب محمد شاون من الولوج للمشاركة في أشغال الدورةالتي انطلقت في وقتها المحدد قبل أن يحضر النائب المعني و يجد أمامه عناصر القوات المساعدة السالفي الذكر و الذين منعوه من الدخول . لم يتقبل النائب شاون هذا المنع و أحس بأنه يخذل من صوتوا لصالحه خلال الإنتخابات الأخيرة و فقد أعصابه و حاول حرق نفسه داخل بهو البلدية، لعله بذلك يبرهن لهم أنه لم يخذلهم و يوصل صوته للجميع بمن فيهم المسؤولين (و البقية يعرفها الجميع).

لكن ماذا وقع داخل القاعة في هذا الوقت ؟

قبل الشروع في تدارس النقط المدرجة بجدول أعمال هذا الدورة جاءت تدخلات بعض الأعضاء، الذين قدموا بعض الملاحظات التي تدخل في إطار ظروف انعقاد هذه الدورة و كذا ملخص الدورة السابقة لشهر فبراير 2018 و حددت المدة الزمنية لكل منها دقيقتان لكل مستشار، و كانت (حسب محضر الدورة 04-2018) كالتالي :

  • المستشار يوسف بيزيد :

أوضح أن هناك أحداث تقع خارج قاعة الإجتماعات ببهو مقر الجماعة بسبب منع دخول السيد محمد شاون إلى قاعة الإجتماعات و الإنزال الأمني الخطير لمواجهته معبرا عن رفضه لهذا الأسلوب الاستفزازي الذي يتعرض المجلس كمؤسسة دستورية و هو أسلوب يعبر عن المستوى المتدني لمؤسسة الرئاسة و السلطة بسبب الممارسات الغير قانونية في نائب للرئيس أمام الملأ مطالبا بتدخل جلالة الملك لوضع حد لمثل هذه الممارسات .

  • المستشار عبد اللطيف خضار :

عبر بدوره عن رفضه لمثل هذه الممارسات التي يتعرض لها نائب الرئيس و التي تعتبر مسا بكرامة المستشار و سمعة المؤسسة الدستورية التي تحكمها ضوابط قانونية، مؤكدا على ضرورة الاحتكام إلى الحكمة و الرزانة و التقيد بالقانون حتى لا تخرج قضية محمد شاون عن السيطرة و تؤثر على المصداقية و المسؤولية التي يجب أن يتحملها المجلس خدمة للمدينة و ساكنتها .

  • المستشار محمد مرزاق :

عبر عن خيبة أمله بسبب الظروف المشحونة التي أصبح يعيشها المجلس الذي يجب عليه أن يسلك الطرق الصحيحة من أجل تجاوز الخلافات و توفير الظروف الملائمة التي تمكن المستشارين من القيام بواجباتهم و مسؤولياتهم في أحسن الظروف و حتى يكون المجلس عند حسن ظن سكان مدينة الجديدة الذين وضعوا ثقتهم بإعطاء أصواتهم و لهم تطلعات و مطالب يجب ألا تضيع وراء الصراعات السياسية .

  • المستشار عزوز شرحبيل :

احتج على الطريقة التي يعامل بها المستشارون بسبب ما يتعرض له محمد شاون في هذه اللحظات ببهو مقر الجماعة، مؤكدا على أن هذا السلوك رجعي و غير حضاري و غير مقبول من طرف الجهات المسؤولة التي دبرت هذا الاعتداء الشنيع على الحقوق الدستورية لمستشار منتخب من طرف الساكنة بطريقة دستورية و هو الشيء الذي يعتبر ضربة موجعة لمنظومة الانتخابات و لمؤسسة دستورية بالمملكة و يجعل من المنتخبين مجرد مشاركين في مسرحية، معتبرا هذه التصرفات محاولة للرجوع بالمغرب إلى الفكر الظلامي الرجعي الذي ارتاح منه المغاربة في وجود أمير المؤمنين الذي أعطى الدلالات الكافية للجميع بسمو القانون و رفعة الدستور و مكانة المؤسسات و دور الانتخابات في توفير العنصر البشري و الإطار القانوني الصحيح لتحقيق التقدم و النماء المنشود للبلاد مختتما تدخله بتوجيه نداء لصاحب الجلالة من أجل تقويم هذا الوضع الشاذ الذي يعرفه مجلس جماعة الجديدة.

  • المستشار عبد الحكيم سجدة :

استنكر بدوره الأحداث التي تروج ببهو مقر جماعة الجديدة ضد السيد محمد شاون و الذي يعتبر إصرار من الرئاسة على منع السيد النائب لحضور أشغال هذه الدورة تنفيذا للحكم الصادر عن المحكمة الإدارية بالدار البيضاء التي بثت، داخل الآجال القانونية المنصوص عليها، برفض طلب عزل النائب المذكور .

  • المستشار عبد اللطيف خضار :

عبر عن استغرابه و اندهاشه من الموقف الغريب لهذا المجلس الجالس للتداول في اجتماع رسمي دون الاكتراث أو الاهتمام بأمر خطير و أحداث مأساوية تقع ببهو مقر الجماعة و التي تتمثل في محاولة السيد محمد شاون نائب الرئيس إحراق نفسه احتجاجا على السلوكات اللادستورية التي تمارس ضده و منعه من ممارسة حقه الدستوري المتمثل في حضور دورة المجلس، خاصة بعدما قضت المحكمة الإدارية بالدار البيضاء برفض طلب العزل المقدم من طرف عامل الإقليم .

  • رئيس المجلس جمال بن ربيعة :

أوضح أن هناك مساطير قضائية محالة على أصحاب الإختصاص و ستتحمل الرئاسة مسؤوليتها في حالة توصلها بأي إشعار في الموضوع من طرف سلطات الوصاية (وزارة الداخلية) (محملا بذلك المسؤولية لعامل الإقليم)، لكنها اليوم أمام مسؤولية أخرى تتمثل في عدم السماح بتجاوز حدود المناقشة أو التسامح في وجود عراقيل أو فوضى تمنع من عقد دورة عادية أو استثنائية للمجلس للتداول بخصوص مصالح المواطنين و المشاريع التي تهم المدينة و أن أي إخلال بذلك يفرض على الرئاسة طلب تدخل السلطات المحلية من أجل تطبيق القانون .

بعد هذا المداخلات و الكلمة التهديدية للرئيس لم يكلف أعضاء المجلس نفسهم العناء حتى للإطمئنان عن السيد محمد شاون الإنسان قبل كونه عضوا معهم بالمجلس باستثناء أعضاء المعارضة و المستشارة وفاء حركاش الذين غادروا القاعة للاطمئنان على حالة شاون الصحية قبل أن يعودوا إلى داخل القاعة لممارسة مهامهم بأشغال الدورة .

و سننشر تفاصيل الدورة و المقررات المتخدة بشأن النقاط المدرجة بجدول الأعمال لاحقا .

 

عن eljadidanews

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

انتخاب الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل، الأخ الميلودي المخارق في المجلس العام والمكتب التنفيذي للاتحاد الدولي للنقابات

انتخاب الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل، الأخ الميلودي المخارق  في المجلس العام والمكتب التنفيذي للاتحاد الدولي ...