مدير المخابرات المغربية : كل المغاربة الذين طردوا من إيطاليا بداعي الإرهاب أبرياء

متابعة رشيدة باب الزين … بتاريخ 21 شتنبر 2017

أكد المدير المركزي للأبحاث القضائية السيد عبد الحق الخيام بالمغرب، المعروف اختصارا ب” BCIJ ” أن المغاربة الذين قامت إيطاليا بطردهم بتهمة الإرهاب لا توجد أدلة تؤكد تورطهم ولم تصل ملفاتهم إلى المكتب المركزي للأبحاث القضائية، بعدما تبين أن اتهامهم بالإرهاب لم يكن قائما على وقائع ملموسة.

وفي انتقاد واضح لقرارات وزارة الداخلية الإيطالية بطرد بعض المهاجرين المغاربة بداعي الإرهاب، قال مدير المخابرات المغربية أن طرد الأشخاص بمجرد أنهم اختاروا نمط عيش معين في حياتهم ليس في صالح محاربة الإرهاب، لأن تحديد الإرهابيين الحقيقيين يجب أن يخضع لعملية دقيقة، واصفا عملية طرد المهاجرين المغاربة بداعي الإرهاب ب “المجحفة”، بحسب تعبير المسؤول الأمني المغربي.

وللإشارة فإن وزارة الداخلية الإيطالية قامت منذ سنة 2015 بطرد اكثر من 200 شخص معظمهم من المغاربة بداعي الإرهاب، وذلك في إطار ما يسمى بالسياسة الإستباقية لمحاربة الجماعات المتطرفة والتي تخول لوزير الداخلية طرد كل أجنبي مشتبه به دون الرجوع إلى القضاء.

عن eljadidanews

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حادثة سير مميتة بالمدخل الجنوبي للزمامرة تخلف اربعة قتلى

بقلم أبو صفاء اهتزت مدينة الزمامرة  التابعة لإقليم سيدي  يوم امس الخميس  على وقع حادثة ...