الاثنين 29 ماي 2017 - 19:52إتصل بنا |
Aucun texte alternatif disponible.
مستخدموا شركة النقل الحضري "ازاما" ينظمون مسيرة الى عمالة الجديدة
مستخدموا شركة النقل الحضري

عرف مدخل مدينة الجديدة عبر الطريق القادمة من ازمور انزالا امنيا مكثفا لمحاولة منع مسيرة سلمية لمستخدمي شركة النقل الحضري "ازاما" التي لم تكن تستهتر بالمواطنين والمسؤولين فقط بل حتى بمستخدميها.

يخوض مستخدموا الشركة ما اسموه اعتصاما او اضرابا مفتوحا منذ يوم الاحد 15/09/2013 وذلك احتجاجا على مصيرهم العملي الذي اصبح مجهولا خاصة مع اقتراب موعد انطلاقة شركة النقل الحضري "karama bus" التي كما اكد لنا المسؤولون ستعمل على تخفيض ثمن التذاكر مع تغطية لجميع نواحي الجديدة وازمور موفرة اسطولا كبيرا من الحافلات الجديدة وذلك لتحسين مستوى النقل الحضري الذي لطالما ظل يعاني من مشاكله سكان ازمور والجديدة .

وصباح اليوم قرر مستخدموا "ازاما" التوجه الى عمالة الجديدة لاسماع صوتهم الى عامل الاقليم قصد التدخل للحيلولة دون (رميهم) الى الشارع بمحاولة تشغيلهم في الشركة الجديدة.وعليه استقل المستخدمون ثلاثة حافلات تابعة لشركة "ازاما" منطلقين من مدينة ازمور لكن عند مدخل مدينة الجديدة تم توقيف الحافلات وارغام المستخدمين على الترجل وعدم التوجه الى العمالة والاكتفاء بارسال مندوبين عنهم للقيام بهذه المهمة خاصة وان عدد المستخدمين فاق المائة وخمسين شخصا .

في البداية لم يستصغ الامر كل المحتجين الذين قرروا تنظيم مسيرة مشيا على الاقدام في اتجاه العمالة.وما ان وصل الموكب معرض الفرس حتى تم انزال امني مكثف بحضور مسؤولين امنيين وباشا مدينة الجديدة وقياد المقاطعات وعناصر امنية من مختلف المصالح كلهم تدخلوا بطريقة سلمية لمنع المسيرة دون استخدام للعنف.وبعد عدة مشاورات تمت اعادة نقل المستخدمين الى الحافلات الثلاث ونقلهم الى مكان امن بينما انتقل مندوبون عن العمال الى العمالة لاجراء مفاوضات ومشاورات ومحاولة ايجاد حلول قد تنقذ العشرات من الاسر من الضياع.

وسنوافيكم بمستجدات الموضوع اولا باول.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
إحجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات