الخميس 27 أبريل 2017 - 06:08إتصل بنا |
Aucun texte alternatif disponible.
مهرجان سطات لسينما الهواة يطفئ شمعته التاسعة و يشهد مخاض ميلاد إطار وطني جديد
مهرجان سطات لسينما الهواة يطفئ شمعته التاسعة و يشهد مخاض ميلاد إطار وطني جديد

في إطار أنشطتها الوطنية المهتمة بالسينما عامة و سينما الهواة خاصة، نظمت جمعية الفن السابع بمدينة سطات فعاليات المهرجان الوطني لفيلم الهواة في دورته التاسعة وذلك طيلة ايام 24 –25 – 26 – 27 - 28 نونبر المنصرم.

وتميزت هذه الدورة التي تدعمها كل من وزارة الاتصال ومجلس الشاوية ورديغة و المركز السينمائي المغربي، بمشاركة 16 فيلم هاو من اصل 46، تقدم بها مخرجون شباب للجنة الانتقاء. كما حضر أزيد من 120 مهرجاني و مهرجانية، للاستفادة من ورشات التكوين في محترفات كتابة السيناريو و الإخراج السينمائي و معالجة الصوت والمؤثرات البصرية. وتخلل المهرجان درس سينمائي قدمه رئيس لجنة التحكيم المخرج الشريف الطريبق. كما عرفت فقرات المهرجان مائدة مستديرة حول سينما الهواة بدولة السينغال التي تعتبر الضيف الشرفي للدورة، وعرضت طيلة أيام المهرجان بانوراما لأفلام الهواة السينغاليين.

يذكر أن هذه التظاهرة السينمائية الوطنية عرفت لقاء حول مشروع خلق إطار وطني خاص بالهواة، و هو إطار انطلق النقاش فيه منذ الدورة السابعة للمهرجان الوطني لفيلم الهواة بسطات من طرف العديد من الجمعيات عبر ربوع الوطن، ومن المنتظر أن يعرف نقاشا متقدما هذه السنة لتشجيع حركة سينما الهواة و تنسيق عملها ضمن توجه ثقافي موحد و متفق عليه، وقد تم انتخاب لجنة تحضيرية للإعداد لأوراق المؤتمر التأسيسي وتتضمن كل من السادة:

ضمير اليقوتي عن مدينة سطات و سعيد مزواري من الدار البيضاء و عباس الفراسي من مدينة ازمور، عثمان السلامي من مدينة طنجة، المصطفى أوكويس من مدينة خريبكة، محمد السطار من الشاون، عبد اللطيف نجيب من مراكش، حسناء العزوزي من مدينة برشيد، أيوب كريش من واد زم، والسيد  الكوش مصطفى من مدينة ميدلت.

أما نتائج مسابقة الدورة 9 للمهرجان الوطني لفيلم الهواة بسطات فكانت كالتالي:

 الجائزة الأولى : أيام الصيف لعماد بادي من الدار البيضاء
 الجائزة الثانية : الإنسان لعادل المشكور من طنجة
 الجائزة الثالثة : التفاحة لمنير العباري من برشيد

فيما عادت جائزة أحسن أداء نسائي لـ أمل سامي عن دورها في فيلم أنروز وجائزة أحسن أداء رجالي لـ نبيل مبارك
وتنويه لفلمي أنروز لمصطفى أوكويس ومعرض البؤس لمنير علوان والطفلة جنات عن أداء دورها في فيلم أيام الصيف.

شهدت الدورة أيضا تكريم احد مؤسسي الجمعية ورئيسها السابق الأستاذ محمد ولد دادة.

مهرجان سطات لسينما الهواة يطفئ شمعته التاسعة و يشهد مخاض ميلاد إطار وطني جديدمهرجان سطات لسينما الهواة يطفئ شمعته التاسعة و يشهد مخاض ميلاد إطار وطني جديد
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
إحجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات