السبت 27 ماي 2017 - 12:46إتصل بنا |
Aucun texte alternatif disponible.
نتيجة تحليل الحمض النووي تؤكد تورط خمسيني في اغتصاب معاقة ذهنيا نتج عنه حمل بسيدي بنور
نتيجة تحليل الحمض النووي تؤكد تورط خمسيني في اغتصاب معاقة ذهنيا نتج عنه حمل بسيدي بنور


سبق للجديدة نيوز أن تناولت في مقال سابق قضية شغلت الرأي العام بالعونات قبل الوطني و يتعلق الأمر باغتصاب معاقة ذهنيا بسيدي بنور نتج عنه حمل .

و علاقة بالموضوع فقد أحال الدرك الملكي بالعونات اقليم سيدي بنور بحر الأسبوع المنصرم رجلا في الخمسين من عمره له أبناء على أنظار الوكيل العام باستئنافية الجديدة بتهمة اغتصاب المعاقة ذهنيا نتج عنه حملها حيث أمر هذا الأخير إيذاعه السجن المدني بسيدي موسى بالجديدة رعن الاعتقال الاحتياطي وذلك بعدما جائت نتاءج الحمض النووي ADN التي اجريت للمعاقة ذهنيا في مواجهة هذا الشخص الذي ينحدر من العونات .

وترجع وقائع هذه القضية الى حدود منتصف سنة 2015 حين تقدمت أم المعاقة بشكاية مباشرة لدى الدرك الملكي بالعونات تتهم من خلالها رجلا خمسينيا بالاعتداء جنسيا  على ابنتها التي كانت تظل تجوب شوارع العونات وازقتها بحثا عمن يحسن بها و يمدها كسرة خبز . و قد هز هذا الاعتداء مشاعير ساكنة العونات قاطبة والراي العام الإقليمي والوطني .. و لتأكيد تعرض ابنتها للاعتداء الجنسي فقد عززت الأم شكايتها بشهادة طبية تؤكد أن ابنتها حامل في شهرها السابع انذاك و بتعليمات من النيابة العامة باشرت عناصر الدرك الملكي بالعونات الاستماع الى طرفي هذه الشكاية قبل أن يتم تقديمهما أمام النيابة العامة حيث دخلت جمعيات حقوقية على الخط لمؤازرة الضحية .. كما تجدر الإشارة إلى أنه تم إرجاع المسطرة لدرك العونات قصد تعميق البحث فيها سيما أن الرجل كان قد أنكرقيامه بفعلته جملة و تفصيلا المنسوب اليه كما أن زوجته كانت تنازلت عن حقها في متابعة زوجها من اجل الخيانة .. ليتم القرار بتمتيع المعني بالأمر بالسراح في انتظار نتيجة تحليل الحمض النووي الذي أمرت النيابة العامة باللجوء اليه بعد وضع الام المعاقة ذهنيا لمولودها.

و بعدما أنجبت المعاقة طفلة تم أخد عينات من لعاب الخمسيني المتهم و المعاقة و كذا المولودة لتحليلها في المختبر العلمي التابع للدرك الملكي حيث كانت النتيجة بأنه المولودة من صلبه ...

ومباشرة بعد توصلها بنتائج التحليلات أقدمت عناصر الدرك الملكي بالعونات على إيقاف الخمسيني الذي ثبتت أبوته لمولودة المعاقة و وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية قبل تقديمه أمام أنظار السيد الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بالجديدة من أجل ارتكابه لجريمة اغتصاب معاقة نتج عنه حمل ليتقرر ايذاعه السجن في انتظار محاكمته طبقا للقانون .. وقد خلف هذا الاعتقال ارتياحا لدى متتبعي هذه النازلة الذين التمسوا تدخل جمعيات حقوقية لمؤازرة المعاقة ذهنيا مع السهر على تنزيل أقصى العقوبات على المعتدي عليها حتى يكون عبرة لمن يتلاعبون  ببراءة المعاقات ......ولنا عود ة الى  الموضوع

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
إحجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات