وزارة التربية الوطنية بين سد الخصاص و تدبير الفائض

بقلم محمد الحساني

نشرت إحدى الورقيات اليومية المغربية بصفحتها الأولى خبرا مفاده أن السيد يتيم يسابق الزمن من أجل استصدار قرار تلتزم فيه وزارة التربية الوطنية المغربية بإرسال 240 أستاذ إلى دولة قطر.

الخبر يبقى عاديا في إطار الإتفاقيات التي تربط هذا البلد العربي بالمملكة المغربية فيما يخص اليد العاملة. و شيء جميل أن يسابق وزير التشغيل الزمن من أجل تهجير مواطنين من أجل العمل بالدول الصديقة، لكن هل لدى المغرب أصلا فائض في الموارد البشرية التعليمية حتى يصدر أطره إلى الخارج ؟

فحسب علمي فان لدى المغرب خصاص رهيب في الموارد البشرية التعليمية و هو ما عالجته الحكومة بالأساتذة المياومين. هذه الشريحة من الأطر الحاصلة على الإجازة أو الماستر من الجامعات المغربية  خضعت لتكوين بيداغوجي جد سريع كي تقوم بتدريس أبناء البسطاء في المدارس العمومية. و رغم العدد الذي فاق عشرات الآلاف فالخصاص ظل حاصلا في مجموعة من المستويات الدراسية و مجموعة من المواد و بالخصوص العلمية و التقنية منها، و  الخصاص ناتج أساسا على الإحالة على المعاش الكامل أو النسبي ناهيك عن الذين أخذتهم يد المنون و هم مزاولون و المرضى الذين يعانون من الأمراض المزمنة شافانا الله جميعا منها دون الحديث عن المستفيدين من الريع.

فلو أن السيد الوزير سابق الزمن من أجل استصدار فرار يمنع هجرة رجل التعليم المزاول لصفق الجميع، فلو أن الوزير استصدر قرارا بإرسال المعطلين حاملي الشهادات لصفق الجميع، لكن تهجير 240 أستاذ مزاول دفعة واحدة بدعوى المساهمة في التشغيل فهذا أمر مرفوض، مرفوض لكون أماكن هؤلاء ستظل شاغرة، ستزيد من نسبة الخصاص المهول الذي تعاني منه المدرسة العمومية، المدرسة التي يرتادها أبناء البسطاء من الشعب المغربي. المدرسة التي تعاني من ضعف البرامج و تدني المستوى و الإكتظاظ، يريد سيادته الزيادة في حدة الخصاص الذي تعاني منه .

الحكومة و  وزارتها في التعليم مجبرتان على سد الخصاص في الموارد البشرية التعليمية ذات الكفاءة العالية و التكوين الجيد، و حين نصل إلى الإكتفاء الذاتي آنذاك من حقها تدبير الفائض، سواء بإعادة الإنتشار في قطاعات أخرى أو تنظيم هجرة هذه الأطر إلى الدول الصديقة التي ترغب في ذلك، أما تهجير مجموعة من الأساتذة الذين يحتاجهم المغرب فهذا شيء مرفوض مطلقا .

عن eljadidanews

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

دوري الأبطال هدف جوارديولا الأول

أعلن الإسباني بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي الإنجليزي أن هدفه الأول هو الفوز بلقب دوري ...