ألف قارب من 20 دولة باتجاه سواحل غزة رفضا للإبادة الجماعية.

 

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام
أفادت صحيفة “تركيا” التركية، بأن أسطول “الرافضين للإبادة الجماعية التي ينفذها الاحتلال، والمكون من ألف قارب 313 منهم من روسيا، يعتزم التوجه إلى دولة الاحتلال، وعلى متنه حوالي 4500 شخص”.
وبحسب الصحيفة فإن “حوالي ألف قارب، معظمها من دول غربية، ستنطلق إلى سواحل غزة، وتقول لإسرائيل توقفي”.
وقال فولكان أوكجو، الذي نظم الجزء التركي من العملية، في تصريحات صحفية: “لن نعطي إسرائيل ورقة رابحة. ولن يكون هناك مشارك واحد من الدول العربية في الحدث”، مبينا أن “العدد الأكبر من المشاركين بهذه الفعالية، هو من روسيا بـ313 قاربا، فيما يأتي الإسبان في المرتبة الثانية بـ104 قوارب. فيما سيشارك 12 من أصحاب القوارب من تركيا”.
وتابع قائلا: “نأمل أن يزيد هذا العدد، سنمضي قدما من خلال الالتزام الصارم بالقواعد الدولية، وعدم إعطاء أي ذريعة إلى إسرائيل، سنتوقف أولا في قبرص الشمالية لنقوم بتوفير الإمدادات اللازمة، وجهتنا بعد قبرص ستكون ميناء أشدود الإسرائيلي”، مضيفا: “هذا ردّ فعل وعصيان مدني ضدّ المذبحة اللاإنسانية التي ترتكبها إسرائيل”
وتجمع حوالي 1000 قارب من العديد من دول العالم، في تركيا، اليوم الأربعاء 22 نوفمبر، ويجمعهم هدف واحد أنهم “ضد الإبادة الجماعية المستمرة والتي تنفذها إسرائيل في غزة”
ولليوم الـ47 على التوالي، تشن قوات الاحتلال الإسرائيلي عدوانا مدمرا على غزة، وتستهدف طائراتها البنايات والمنازل السكنية والمستشفيات والمدارس، وتدمرها فوق رؤوس من فيها، وتمنع عن قطاع غزة الماء والغذاء والوقود، ما أدى إلى استشهاد 14 ألفا و128 فلسطينيا، بينهم 5840 طفلا، و3920 امرأة، و 33 ألف جريح في حين ارتفع عدد المفقودين إلى 6800 مفقود.

About الجديدة نيوز

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

x

Check Also

التقاط فيديو لاشتباك جنود إسرائيليين مع مقاتل فلسطيني في خان يونس.

نشرت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الجمعة، مقطعاً مصوراً يوثق اشتباك جنود إسرائيليين مع مقاتل فلسطيني ...