إستقلاليو جماعة مولاي عبد الله يضعون ثقتهم في محمد حيدة كاتبا محليا

بقلم محمد الصفى    

 

    وسط حضور كثيف من مناضلات و مناضلي  حزب الاستقلال بجماعة مولاي عبد الله إقليم الجديدة، عقد فعر حزب لاستقلال، نهاية الأسبوع جمعه العام العادي بحضور المنسق الإقليمي للحزب و عدد من منخرطي و مناضلي الحزب بالجماعة و من خارج الجماعة، و بعد الكلمة التوجيهية التي ذكر من خلالها المنسق الإقليمي بضرورة اعتماد الإصلاحات السياسية كعنصر أي نموذج تنموي جديد لا على المستوى الوطني أو المحلي، مع إعادة الاعتبار للعمل السياسي و تقريب المواطنين من السياسيين من أجل إعادة الثقة و بناء المستقبل، كما تطرق للأوضاع التي باتت تعرفها البلاد في ظل ما تعرفه من اختلالات مست الاقتصاد الوطني و المستوى الاجتماعي للمواطن، مؤكدا على الجهود المبذولة من قبل حزب الاستقلال من أجل إعادة الكرامة للمواطن لأنه حزب عرف منذ تاريخ تأسيسه بأنه في خدمة مصالح الشعب و الوطن، ليتم بعدها تلاوة التقريرين الأدبي و المالي و مناقشتهما والمصادقة عليهما، ليتم بالاجتماع وضع الثقة في السيد محمد حيدة كاتبا محليا لفرع مولاي عبد الله قيادة اولاد بوعزيز الشمالية دائرة الجديدة، محددين في نفس الوقت أهم النقط التي سيتم التركيز عليها في مدة ولايته ككاتب محلي بدعم من باعي أعضاء المكتب الذين تم التصويت عليهم بالاجماع .    

عن هيئة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إتفاقية شغل جماعية بين شركة “ليوني –عين السبع” بالدارالبيضاء والإتحاد العام للشغالين بالمغرب

أثر إيجابي على المناخ الإجتماعي بالعاصمة الإقتصادية     تم يوم الثلاثاء بالدار البيضاء توقيع ...