إعفاءات قد تنهي مسار أطر بوزارة التربية الوطنية

    حسب مصدر جد مطلع أكد لموقع الجديدة نيوز الحديث عن حركية يستعد لها أمزازي بإعفائه لبعض مديري أكاديميات ومديريات إقليمية، وترجع أسباب هذا القرار الذي قد يرى النور قريبا إلى التقصير في الأداء وسوء التدبير . وهذا ما أكدته مواد بعض الورقيات اليومية الخاصة بيوم الأربعاء، حيث أوردت “المساء” خبر موجة الإعفاءات التي ستعصف بمدراء أكاديميات ومدراء إقليميين بالتعليم، حيث يستعد وزير التربية الوطنية لإجراء تغييرات ستشمل إعفاء عدد من مدراء الأكاديميات والمدراء الإقليميين الذين سجل تقصير في أدائهم بناء على التقرير الذي أنجزته، في وقت سابق، المفتشية العامة للوزارة، حول وتيرة إنجاز بعض المشاريع والأوراش الملكية .

    ووفق الخبر ذاته فإن التغييرات ستشمل عددا من المدراء المركزيين في ظل شغور عدد من المناصب المهمة داخل الوزارة؛ فيما يروج بقوة تعويض الكاتب العام للوزارة، يوسف بلقاسمي، الذي قضى في هذا المنصب 14 سنة، ودبر عددا من الملفات والأزمات بالوزارة، بواحد من مدراء الأكاديميات ممن ستشملهم ترقيات لتولي مناصب مركزية، وهو المنصب الذي صار محط صراع وتطاحن بين صقور كبار بالوزارة .

عن هيئة التحرير

تعليق واحد

  1. شكرا جزيلا على الخدمة التي تقدمها لنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عاجل : الحكومة تشهر سيف 77 ضد المتقاعدين

بقلم محمد بوتخساين     اجتمعت لجنة المالية و التنمية الاقتصادية بمجلس النواب صباح الأربعاء ...