الأمين العام لحزب الإستقلال … حكومة العثماني تنهج سياسة التفقير والكدب

بقلم عبدالله الكواي

   وصف نزار بركة الأمين العام لحزب الاستقلال، حكومة سعد الدين العثماني بأنها لا تملك قلبا يحن على المواطنين المغاربة البسطاء، وأنها تنهج سياسة التفقير وتكذب على الناس وتفتقد للمصداقية، وقال الأمين العام لحزب الميزان أنه لا يمكن إنجاح النموذج التنموي الجديد، وتحقيق الإقلاع الاقتصادي في غياب القطاعات المهنية والحرفية .

    كما أكد بركة خلاب اللقاء التواصلي المنظم من طرف الاتحاد العام للمقاولات والمهن، عشية يوم الجمعة 20دجنبر حول موضوع “دور التجار والحرفيين والمهنيين والصناع التقليديين في إنجاح النموذج التنموي الجديد”، على أن “هذه المهن هي الأرضية الأساسية للطبقة المتوسطة، ولكن مع الأسف حالة هذه القطاعات تحتضر وتعاني من التراجع وهي نتيجة سياسة الحكومة لتفقير هذه المهن والطبقة المتوسطة” .

    واعتبر نزار بركة أن المشكل يكمن في أن “الحكومة لا قلب لها، وأنها لا تفي بوعودها والتزاماتها، مشيرا إلى أن الحكومة اقترحت “التسعيرة الموحدة بالنسبة للضريبة في حين أن قانون المالية سنة 2020، غيب هذا الالتزام، كما التزمت الحكومة بمدونة جبائية وكانت هناك مناظرة وطنية خلصت إلى 1300 إجراء، ولم يتم تطبيق أي منها” .

    وطالب الأمين العام لحزب الاستقلال بإحداث القطيعة مع السياسات الليبرالية المتوحشة التي تدعم الكبار وتنهج سياسة تفقير المواطنين البسطاء، وإلى ضرورة إحداث القطيعة مع اقتصاد الريع والامتيازات والمحسوبية والزبوينة من أجل المرور إلى مجتمع جديد في إطار نموذج تنموي، معتمد على الحقوق والإنصاف .

عن هيئة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ساكنة حي المطار تعاني من التلوث

بعد مفاوضات ماراطونية  تم تفويض  نظافة المدينة الى شركة  ديريشبورغ  . تم الاجتهاد من طرف ...