أخبار وطنية

التضامن مع الشرعي والرمضاني ضد الشعب تزكية للخط التحريري ل ” كلنا إسرائيليون “

المرصد المغربي لمناهضة التطبيع
المكتب التنفيذي

بلاغ رصد
التضامن مع الشرعي والرمضاني ضد الشعب تزكية للخط التحريري ل ” كلنا إسرائيليون ” !

 

” … وعليه فإني أعلن استقالتي من مكتب جمعية خريجي المعهد العالي للاعلام والاتصال.”
بهذا ختم الصحفي المحترم الصافي الناصري نص استقالته من جمعية خريجي مهنة المتاعب التي كان له دور كبير في إقامتها على الأسس التي قامت عليها .
أما السبب فلخصه الناصري في قول :
” التضامن مع الرمضاني من قبل جمعية خريجي المعهد العالي للاعلام والاتصال يعني تزكية الخط التحريري الذي عبر عن نفسه بصدد ما يجري بغزة بشعار : “كلنا اسرائيليون”؛ وهو ما يتعارض وقناعاتي . “
إن التعليل الذي قدمه الأستاذ الصافي الناصري للتعبير عن استيائه في دعم خط ” كلنا إسرائيليون ” لشخصين هما المدعوان الشرعي، عضو المجلس الإداري لمنظمة jiss الصهيونية العالمية التي يراسها عقيد في جيش الحرب الصهيوني المدعو عيران ليرمان، والرمضاني الموظف عنده كأجير لخدمة الأجندة الصهيونية التخريبية في بلادنا .. إن تعليل الصافي لاستقالته لتعبر عن الاستياء الشعبي العام الذي أدانته مآت ومآت الآلاف من المغاربة في عدد من الوقفات بمختلف المدن وفي المسيرة الشعبية الحاشدة في طنجة نهاية الأسبوع الماضي .
وفي نفس السياق يندرج نفس الاستياء والاستهجان الشعبي لموقف النقابة الوطنية للصحافة المغربية التي اختار صائغوه الانحياز لتزكية ومحاباة مقالة “كلنا إسرائيليون” التي ليست مقالة صحفية كتبها صحفي بل هي برنامج سياسي ايديولوجي قائم على الإصطفاف إلى جانب الكيان الصهيوني الإرهابي الذي يمعن في قتل الاف البشر منذ اكثر من 75 عاما وحتى اليوم مع مجازر قطاع غزة و باقي الاراضي الفلسطينية، في مناقضة صريحة لأخلاقيات مهنة الصحافة و لمواقف النقابة الوطنية للصحافة المغربية نفسها و كذا مواقف الشعب المغربي الذي عبر في المسيرة الوطنية المليونية بالعاصمة بالصدح ملأ حناجره ” كلنا فلسطينيون ” .
إن المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، وهو ينبه لهذه السابقة التي أثارت ذهول الجميع، يدعو النقابة الوطنية للصحافة المغربية إلى تدارك وتصحيح هذا الموقف الشاذ الذي يغطي على خط تحرير عقيد جيش الاحتلال عيران ليبرمان ومنظمته الصهيونية العالمية jiss التي يشغل فيها المدعو أحمد الشرعي عضوية المجلس الإداري والتي يوظف موظفيه في منابره لمعاكسة موقف ومشاعر الشعب المغربي في سياق مجازر الإبادة الجماعية وجرائم التطهير العرقي وجرائم الحرب الذي يذهب ضحيتها آلاف الأطفال والنساء والشيوخ الفلسطينيين واللبنانيين والسوريين والمغاربة .
الرباط في 09 نونبر 2023
عن المكتب التنفيذي
الرئيس : أحمد ويحمان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى