التعليم الخصوصي …. مشاكل في زمن كرونا

مباشرة بعد اعلان حالة الطوارئ . و مباشرة بعد الإعلان عن احداث صندوق جائحة كرونا . تقدمت فدراليات التعليم الخصوصي الى رئيس الحكومة تطلب الاستفادة من عائدات هذا الصندوق . و كان رد الفعل عنيفا من طرف بعض الشخصيات ( البرلمانية شهاب  . و الكاتب سعيد لكحل).

لا ندري صيغة الجواب عن الطلب لكون لجنة التصدي للجائحة لم تصدر أي بلاغ في الموضوع. لكن وسائل التواصل الاجتماعي اشارت الى استفادة المقاولات المستثمرة في التعليم . و اخذت نصيبها من الكعكة .

 بالأمس القريب عممت نفس الوسائل لاحدهم يدعي انه مقاول في التعليم الخصوصي . و الذي أشار الى ان الغاية من المقاولة هو الربح . و حيث انه كذلك فأولياء أمور هؤلاء التلاميذ مجبرون على دفع ما بذمتهم لصالح المدرسة الخصوصية .

فدرالية جمعيات الإباء ناقشت يوم الاثنين فاتح يوليوز 2020 امر الدفعات الشهرية مع الوزير الوصي الذي أشار الى انه سيناقش الامر مع الشركاء لإيجاد صيغة ترضي الطرفين.

كيفما كانت الأمور فالواقع هو ان الإباء دفعوا شهرية مارس 2020. و دفعوا شهرية يونيو2020 مع بداية الدخول المدرسي .لتصبح هذه المدارس تنتظر شهرين من المخالصة . علما ان أساتذة هذه المدارس مجرد مياومين . العمل بالساعة مقابل الاجر. ليبقى الموظفون القارون عبئا على هذه المؤسسات . فمنهم من أعلنت مؤسسته  عن العطالة ليتمكن من الاستفادة من تعويض الضمان الاجتماعي . و منهم من عمل على التقليص من الاجر بدءا من نهاية مارس الى نهاية شتنبر 2020 .

الدستور المغربي في فصله 40 يؤكد على وجوب تحمل الجميع بصفة تضامنية ،التكاليف الناتجة عن الأعباء الناجمة عن الآفات و الكوارث.

بعض الإباء يطالبون بإعفائهم من شهريتي ابريل و ماي  كما هو الشأن في الجارة تونس . و المدارس الخصوصية  تطالب بضرورة أداء الاسر ما بذمتهم لصالح المدرسة الخصوصية. وستتعامل بمنطق التخويف بعدم تسليم دعوات اجتياز امتحانات الباكلوريا. او  التهديد بالتكرار.  و بين التهديد و الحق قد يضيع التلميذ . وهنا لا بد من تدخل الوزارة الوصية التي هدات من روع الإباء و لكن بدون إجراءات قانونية ملزمة .

المدرسة الخاصة تعمل في اطار برنامج وزارة التعليم . و تستفيد من التخفيض الضريبي . و على اعتبار ان الجائحة قد اضرت بالجميع .  و على اعتبار ان جل المقاولات ساهمت في صندوق التصدي للجائحة باستثناء فدرالية التعليم الخصوصي . فالمطلوب من المدرسة الخاصة ان تتعامل بنوع من الليونة اتجاه الاسر . و ان تعتبر ان الاستثمار في التعليم  لا ينتهي عند مسالة الربح و الخسارة بقدر ما هو  رسالة .  و بين ” البزنس ” و الرسالة هناك تحكيم الوزارة الوصية الذي يجب ان يكون ملزما للجميع.

 

About محمد الحساني

Leave a Reply

Your email address will not be published.

x

Check Also

صاحب الجلالة الملك محمد السادس عازم على إسماع صوت إفريقيا في مجلس أوروبا

صاحب الجلالة الملك محمد السادس  عازم على إسماع صوت افريقيا في مجلس أوروبا