الجديدة وكورونا : متابعة الأشخاص الذين يخرقون حالة الطوارئ الصحية والوكيل العام يعلن عن متابعة 12 شخصا

    لوحظ استهتار وتهور من طرف مجموعة من المواطنين بمدينة الجديدة، وذلك من خلال عدم امتثالهم لحالة الطوارئ الصحية بحيث يغادرون مقرات سكناهم دون ترخيص ودون سبب، بل منهم من يفضل الوقوف مرفوقا بأولاد حومته بإحدى زوايا الحي الذي يقطن به … ومنهم أيضا من يقوم بنزهة على الشاطئ أو زيارة الأصدقاء والعائلة ولو كانوا بأحياء أخرى .

    والخطير أن هذه السلوكات تتم في وقت يرتفع فيه عدد المصابين بفيروس كورونا والوفيات … والسلطة ومعها الأمن لا يذخرون جهدا في التحسيس والتوعية لكن هؤلاء في المقابل لا يبالون ليحق عليهم القول أنهم إما مرضى عقليين أو مجرمين والتسمية الثانية هي الأقرب، خاصة حين نجد مداخل المدينة يقف عليها رجال أمن لا يتساهلون أبدا مع من يخرقون حالة الطوارئ الصحية بحيث يمنعون مرور أي شخص إلى داخل المدينة دون أن يتوفر على ترخيص بذلك .

    وبعد تعالي أصوات المواطنين المنددين بهذا الإستهتار جاءت دورية لرئاسة النيابة العامة بضرورة متابعة أمثال هؤلاء، وهي الدورية التي جعلت السيد الوكيل العام يصدرا بلاغا يوضح من خلاله أن لا تساهل مع هؤلاء بل أكد أيضا أنه تمت متابعة إثنى عشر شخصا وهذا نص البلاغ :

عن هيئة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خبر سار : عائلة الشابة التي عرضت قضيتها على صفحة”سيدي بنور نيوز” تدخل على الخط

  دخلت عائلة الشابة التي اختارت الصفحة الرسمية “لسيدي بنور نيوز” من أجل ايصال صوتها ...