الجنس مقابل إعانات للفقراء المتضررين من كورونا

    يسود استغراب كبير بمديونة، بعدما استغل عضو جماعي بمديونة يلقب ب”السامة” الإعانات المخصصة للفقراء المتضررين من جائحة فيروس كورونا، حيث قام بتوزيعها في المرحلة الأولى على النساء فقط وعاد العضو الجماعي الذي يستعين بسماسرة في ذلك، ليضع أمام السلطة المحلية لائحة ضمت 120 امرأة دون وجود أي رجل ضمنهن .

    وأكدت العديد من الضحايا المتزوجات أنهن تعرضن للإبتزاز الجنسي من طرف العضو الجماعي، وأنه كان يبرر لهن رغبته الجنسية بسبب مشاكله مع زوجتة ويتطرق في أحاديثه الضحايا لأدق تفاصيل فراش الزوجية وأنه يعيش المعاناة مع زوجته، كما يتحدث لهن عن عيوبها في محاولة لدغدغة عواطف الضحايا .

    ولم تسلم من مضايقاته وتحرشاته الجنسية حتى زوجات بعض أصدقائه والمستخدمين بورشته، وجل نساء دائرته الإنتخابية، وجيرانه و زوجات أشقائه، وحتى أصهاره لدرجة أن “نسيبتو” وضعت شكاية ضده .

    كما أن هذا المريض يتعقب زوجات وبنات جيرانه حتى خارج منطقة مديونة ويقود ضحاياه لفندق يتواجد شمال مدينة المحمدية عند مخرج الطريق السيار .

    ولا حديث لدى ساكنة الحي سوى عن زوجة سمساره الإنتخابي التي تقوم بدور الوساطة في إغواء المتزوجات لإخضاعهن لنزواته .

ولهذا السبب قام بعض الجيران المتكونة أسرهم من فتيات ونساء بوضع كاميرات أمام باب المنزل، لمراقبة تحركاته بعدما كان يتحرش ببناتهم، ويطاردهن إلى الدارالبيضاء، وانضافت صهرته هي الأخرى لتضع كاميرات بباب منزلها بعدما كان يتحرش بها و بابنتها .

About هيئة التحرير

Leave a Reply

Your email address will not be published.

x

Check Also

الدار البيضاء تم زوالا اليوم توقيف شخص من ذوي السوابق القضائية للاشتباه في ارتكابه عملتي سرقة تحت التهديد على متن حافلتين للنقل العمومي

الدار البيضاء تم زوالاليوم توقيف شخص من ذوي السوابق القضائية للاشتباه في ارتكابه عملتي سرقة ...