الزيادة في التعويضات العائلية ابتداء من يوليوز

صادق مجلس الحكومة على زيادة التعويضات العائلية ابتداء من فاتح يوليوز، وذلك في اجتماع الثلاثاء  04 يونيو الذي ترأسه رئيس الحكومة سعد الدين العثماني. وقد خصص للمدارسة والمصادقة أو الموافقة على عدد من النصوص القانونية والتنظيمية. وصادق المجلس على مشروع مرسوم رقم 2.19.461 بتغيير المرسوم رقم 2.58.1381 الصادر في 15 من جمادى الأولى 1378 (27 نوفمبر 1958) بتحديد شروط منح التعويضات العائلية للموظفين والعسكريين ومستخدمي الدولة والبلديات والمؤسسات العامة، ويأتي مشروع هذا المرسوم في إطار اتفاق الحوار الاجتماعي الموقع في 25 أبريل 2019 بين الحكومة والمركزيات النقابية الأكثر تمثيلية، ويهدف إلى الزيادة في التعويضات العائلية بالنسبة لمجموع الموظفين المدنيين والعسكريين، وذلك ابتداء من فاتح يوليوز.  هذا القرار خلف ردود أفعال متباينة حيث اعتبر البعض أن هناك مطلب مهم لم يسبق للنقابات أن طالبت به من قبل وإلى حدود الساعة بتعديله إصلاحه ألا وهو التعويض عن الزوجة غير الموظفة أي ربة بيت ومبلغه يندى له الجبين وهو خمسة وثلاثون درهما في الوقت الذي نسمع عن أطر عليا وفي قطاعات أخرى تتقاضى تعويضات هامة عن الزوجة الغير العاملة.وفي الحقيقة فإن الدولة مقصرة في حق هذه الأخيرة حيث أنها تتقاسم الأعباء مع الزوج وتهان بتعويض هزيل.فمتى ستفكر الدولة في حل هذه المعضلة.

عن هيئة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مؤسسة المهدي بن عبود ومركز المقاصد والدراسات والأبحاث ينظم ندوة لمساءلة كتاب ” الأزمة الدستورية” للشنقيطي

    شكل كتاب ” الأزمة الدستورية في الحضارة الإسلامية من الفتنة الكبرى إلى الربيع ...