المتقاعدون العسكريون والتعنيف عوض التشريف

بقلم أبو أيوب

    منذ عهود و المتقاعدون العسكريون يصرخون ويتظاهرون سرا وعلانية، هم من أسدوا خدمات جليلة لهذا الوطن، هم من أدوا ضريبة الدم لهذا الوطن، في الوقت الذي كان فيه من يتحملون اليوم مسؤوليات في مختلف أدراج الوظيفة العمومية من قضاء و … جليسي مدرجات الكليات والجامعات بأمن وأمان، و اليوم وبعد إحالتهم على التقاعد نجدهم يعانون ويضطهدون ويقمعون على مرأى ومسمع ومن طرف من لا زال حليب أمهاتهم يجري بين … لقد انقلبت المعادلة وأصبح من دافع وثابر و ضحى من فلول الرعاع … ، فيما من كان جليس … أصبح من خدام الدولة والأتباع يحظى بآلاف الأمتار في شتى البقاع والأصقاع، بينما المثابر والمخلص والمفدي … هو وما بقي من شظف العيش رهين الأطماع .

    مناسبة الحديث ما جرى على مرأى ومسمع من يهمه الأمر أولا وأخيرا، مسيرة متقاعدي الجيش المغربي ومن قاوموا واستبسلوا وكافحوا و … مسيرة من شربوا بولهم بدل بول البعير … من ضحوا بأريحتهم وطمأنينتهم وراحتهم وأسرهم ومستقبل فلذات أكبادهم …، من دافعوا على تراب الوطن ولم يحظوا ولو بأمتار معدودة من هذا التراب، مسيرة من حوربوا تحت مسميات عدة في الكاريانات وصدحوا أمام الكاميرات وعبروا عن المعاناة بالميكروفونات، ولا حديث لمن تنادي وتتضرع .

    صورتان معبرتان متزامنتان في التاريخ والجغرافيا ولهما من المدلول ما لا يشفي الغليل ولا العليل، أولاهما من البلد الجار وثانيهما من عقر الدار وللسيدات والسادة المتتبعين حسن الإختيار ما بين الغث والسمين .

    ما بين التشريف والتعنيف عنوان الحلقة وأصل الحكاية بدايتها، ففي الوقت الذي تحتفل فيه الشقيقة الجزائر بيوم الشهيد وتضحيات السلف شحدا للهمم واستذكارا لما برز من قامات وهامات … حيث ترأس الرئيس المؤقت بمعية كبار مسؤولي الدولة وعسكريين رفيعي المستوى حفل شكر وعرفان وتكريم خدمات وتبجيل ما قدمه سلف لخلف على مر الأجيال، حفل تخللته رسائل دالة ومعبرة لكل مناوئ ومتربص وحاسد حقود مفادها أن الأمم والشعوب تحيى وتبقى ويخلد وجودها بمجهودات شهدائها ومكافحيها، بالتالي هم نبراسها وضوء فانوسها وبهم وجب الإقتداء والإحتداء .

    في الطرف المقابل صور التنكيل والتعنيف بدل الشكر والتشريف، صور تناقلتها مختلف المواقع الإعلامية بما فيها الصديقة واللصيقة وصفحات التواصل الإجتماعي من يوتوب وفايسبوك … صور دم يراق ويهدر بعدما هدر سابقه في رمال الصحراء وعلى الثخوم وعلى أيدي من …؟ اليوم يهدر الدم ويراق النجيع أمام قبة بار – الأمان من لدن مختلف تلاوين القوات العمومية وكأني بالمتظاهر المطالب خصم مرتزق عنيد .

    الغريب في الإشكالية أن معاشات المتقاعدين بقيت كما كانت ولم يطرأ عليها تغيير، والعجيب الذي لم يتم الإلتفات إليه تسخيرها واستغلالها واستثمارها دون علم منتفعيها وذوي الحقوق، في مشاريع ذات نفع ذاتي لا يخدم المصلحة العامة في شيء، عمليات ضخ معاشات المتقاعدين وأغلبها للعسكريين بما يساوي 400 مليون درهم في رثق عجز قارب الإفلاس لشركة ملك الخمور السيد زنيبر ” les celliers de Meknès “, أما الأغرب فهو عدم استفاذة من ضخت معاشاتهم في الرثق والتمويل دون الإلتفات هل هو مكسب حلال أم حرام !!!!.

    اتخذ القرار في غفلة من … وبصم وأمضي وختم ووقع وبصم بالعطف نيابة عن البكماني الملتحي ومن تقوس ظهره أمام بوتين في قمة إفريقيا روسيا، ربما حفاظا واحتراما لانتمائه السياسوي وتفاديا للإحراج، وكان هذا بالمناسبة أول قرار يتخذه من أوتي به من البنك الشعبي وقلد منصب وزير المالية دون انتماء سياسي وسرعان ما تم الإستدراك وتم التلوين والصباغة بلون الحمامة .

    إراقة الدماء تعتبر شهادة بقدر ما تعتبر طقوس عبادة لمختلف تلاوين القوات العمومية من قوات مساعدة وشرطة … شهادة على نكران خدمات وتبخيس تضحيات من نذروا أنفسهم وعوائلهم خدمة لشعب ودفاعا عن وطن وهم الأولى بالتقديس والتبجيل والإحترام، اليوم وفي واضحة النهار تنتهك إنسانيتهم و تم الدوس على آدميتهم وعبرها يتم التنكر والإنكار للتضحية والإيثار، وكأننا نعطي الدليل بالواضح والمرموز لمن جند أو استدعي للتجنيد، هذا مآلكم ومثواكم ونصيبكم من وطن أثخن بالجراح على أسنة الرماح …

    رجائي أن إلتفتوا لمن رابط في الحدود ولم يخلف القسم والوعود … المستحق عن جدارة لكل احترام وتشريف عوض التنكيل والتعنيف وتدمير إنسانيته وآدمية عوائله وأسره ومن تبقى من ذوي الحقوق، أنقدوا الوطن بإنقاد هذه الشريحة المنتفضة ولكم واسع النظر شرط قبل فوات الأوان .

عن هيئة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بيان اللجنة الوطنية لشبيبة حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي بخصوص الدورة الخامسة

حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي الشبيبة الطليعية اللجنة الوطنية – الدورة الخامسة بيان “الشبيبة الطليعية ترفض ...