المركزيات النقابية تقبل ما رفضته بالأمس وبعرض أقل، وتثير سخطا فيسبوكيا عارما

 ملحوظة الصورة من الأرشيف

  عقد وزير الداخلية لقاءات متتالية مع كل مركزية نقابية على حدة، بتكليف من رئيس الحكومة و ذلك من أجل تقريب وجهات النظر في القضايا و الملفات المطلبية، و منها تجويد العرض الحكومي الذي عرض على المركزيات سابقا .
    و قد عمل وزير الداخلية على رفع المطالب إلى الحكومة، بعدها يعقد لقاء آخر مع النقابات من أجل إيفادهم بمقترحات جديدة كان آخرها عرض يوم الثلاثاء الماضي، و هو متعلق بتحسين الدخل و قضايا أخرى لم تحسم بعد .
    و في صبيحة هذا اليوم الخميس تم عقد جلسة مشتركة بين وزير الداخلية و النقابات الأربع الأكثر تمثيلية ا م ش، ا و ش م، ك د ش، و ا ع ش م حيث تم الاتفاق المبدئي على ما يلي : بالنسبة للقطاع العام و المؤسسات العمومية :


* فئة السلم 10الرتبة 5 و ما دونها :
500درهم على مراحل
200درهم ماي 2019
200درهم يناير 2020
100درهم يناير 2021


* فئة السلم 10 الرتبة 6 فما فوق :
400 درهم 200 ثم 100د و و 100 د بنفس المراحل المذكورة سابقا .
100درهم تعويضات لكل طفل من الأطفال الثلاث .


*إحداث درجة جديدة للموظفين المرتبين في السلاليم الدنيا
10% زيادة للقطاع الخاص على مرحلتين 5% ثم 5% وكذلك التعويضات العائلية بنفس ما ذكر

 

*القضايا الأخرى : تم الاتفاق على استمرار الحوار بشأنها .

التوقيع على الاتفاق سيعقد مع رئاسة الحكومة قبل فاتح ماي المقبل .

و بهذا تكون المركزيات النقابية قد ضيعت على الشغيلة ثلاث سنوات من الاستفادة، و عرضا للحكومة السابقة كان أفضل بكثير من الحالي, و يشار إلى أنه لم يتم التطرق لقانون الإضراب و قانون النقابات المهنية الذي لا يسمح للمتقاعدين بتسيير النقابات .

عن هيئة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هاجر الريسوني تعانق الحرية بعد عفو ملكي

    تتبع الرأي العام المغربي بكثير من الاهتمام ملف الصحفية هاجر الريسوني، وسال كثير ...