بتواطؤ مع ابن الضحية، عدل يوثق عقد تنازل عن مسكن

   تفاجأت امرأة عجوز تعاني من العديد من الأمراض المزمنة، بابنها يواجهها بعقد عدلي عبارة عن تنازل عن منزل مساحته 100 متر متكون من 3غرف ومطبخ ومرحاض فوق أرض فلاحية توجد بالمجاطية أولاد الطالب بإقليم مديونة، مساحتها الإجمالية حوالي 1200 مترا مربعا، ورتثها الضحية عن والدها .
    وكشفت شكاية وضعتها الضحية أمام مكتب الوكيل العام للملك بمحكمة الإستئناف بالدار البيضاء، سردت فيها كيف أن المشتكى به ابنها اقتادها لمكتب عدل يوجد بمديونة، وحرر عقدا دون أن يطلعها على مضمونه، إلا أنها ستتفاجأ بابنها يقوم خلال الأسبوع الموالي بالترامي على إسطبل مشيد بالقصدير ويشرع في تحويل إسطبل إلى منزل في غفلة من السلطات المعنية .
    وقالت الأم الضحية في شكايتها، أنها تفاجأت بابنها ينجز رسم تنازل باتفاق مع العدل، الذي يشهد فيه أن الضحية تنازلت عن محل سكني مساحته 100 متر مربع، مضيفة أن ما ورد في العقد العدلي لا يوجد في الواقع وأن أوصاف هذا المنزل لا وجود لها في الواقع، ولا أساس لها من الصحة، وأن المشتكى بهما لم يخبرا الضحية بمضمون العقد ولم يتكلما بحضورها بشأن هذا التنازل بل قام العدل فقط بإنجاز هذا العقد، وأمرها بالتوقيع في كتاب مع العلم أنها امرأة عجوز وتعاني العديد من الأمراض المزمنة .
    وتـأتي تفاصيل القضية كون الإبن اتفق مع والدته العجوز على أن تبيعه 100 متر مربع عارية تقاطع من عقار مساحته 1200 متر، مقابل 20 ألف درهم، إلا أنه استغل وضعها وأميتها، وبتواطؤ مع العدل حرر رسم تنازل عن منزل مساحته 100 متر لا وجود له أصلا على أرض الواقع، ليقوم بعدها بالترامى على إسطبل مشيد بالقصدير مساحته حوالي 30 مترا وشرع في بنائه بالإسمنت من الأساس من الداخل في إنتظار انهاء البناء وإزالة القصدير .
    والتمست الضحية من الوكيل العام للملك، فتح تحقيق في الوقائع المعروضة أمامه خاصة العقد الذي اعتبرته مزورا أو يتضمن وقائع غير صحيحة .

About هيئة التحرير

Leave a Reply

Your email address will not be published.

x

Check Also

الدار البيضاء تم زوالا اليوم توقيف شخص من ذوي السوابق القضائية للاشتباه في ارتكابه عملتي سرقة تحت التهديد على متن حافلتين للنقل العمومي

الدار البيضاء تم زوالاليوم توقيف شخص من ذوي السوابق القضائية للاشتباه في ارتكابه عملتي سرقة ...