الدكتور حسن الرحموني .. إشارة قرآنية لنسبة البحر على الأرض

بقلم الدكتور حسن الرحموني

    مع ظهور العلوم الحديثة وتطورها ظهرت دراسات موازية معززة باستخدام العقل الإلكتروني والأقمار الاصطناعية التي تعمل على مسح سطح الكرة الأرضية بدقة متناهية.فالعلم توصل حاليا إلى أن البحار تشكل نسبة حوالي 71 في المائة من اليابسة بينما الأرض اليابسة-البر فتشكل نسبة حوالي 29 في المائة.

    وهذه خلاصة ما توصل اليه العقل البشري الى حد الآن معززا بآليات تكنولوجية متناهية في الدقة .

    أن نجد هذه النسبة مشار اليها في القران الكريم ايضا فهذا لا يمكن ان نصفه إلا بالإعجاز.
فبالفعل وبعد إدخال جميع حروف وكلمات القران الى الكومبيوتر بات من الممكن الآن أن نعرف كل صغيرة وكبيرة في هذا القرآن الذي نعتبره كمسلمين كتاب الله تعالى وكلماته عز وجل.
قال تعالى 《لِّيَعْلَمَ أَن قَدْ أَبْلَغُوا رِسَالَاتِ رَبِّهِمْ وَأَحَاطَ بِمَا لَدَيْهِمْ وَأَحْصَىٰ كُلَّ شَيْءٍ عَدَدًا (28)》سورة الجن.

    فالاحصائيات الموجودة في القران كلها آيات وإشارات من الله تعالى تبرهن على أن القرآن الكريم وحي من الله وكلام العزيز القدير. وقد استطاع الإنسان حاليا أن يحصي كلمات القران .فتبين أن
كلمة (بحر) قد وردت في القرآن بصيغتها المفردة في 32 آية، ووردت كلمة (برّ) بصيغتها المفردة في (12) آية، وهنالك آية وردت فيها كلمة (يَبَساً) والتي تعني البر، فيكون المجموع 13.

    وبالتالي يمكن أن نقول:

– عدد الآيات التي ذُكر فيها البحر في القرآن هو 32.
– عدد الآيات التي ذُكر فيها البرّ في القرآن هو 13.
– مجموع الآيات التي ذُكر فيها البحر والبر هو 32 + 13 = 45 آية.

    وإذا استعملنا النسب العددية بقسم عدد مرات تكرار آيات (البحر)أي العدد 32 على المجموع الكلي أي 45، ستكون النسبة كما يلي:

32 ÷ 45 = 71،1 %

    وستكون نسبة آيات البرّ 13 إلى المجموع الكلي وهو 45 كما يلي:

13 ÷ 45 =28،9 %

71،1 هو ما يعادل نسبة البحار على وجه البسيطة و 28,9 هو ما يعادل نسبة اليابسة-البر على الارض .

    وهذه الارقام هي بالضبط ما وصلت اليها الأبحاث العلمية الحديثة بواسطة الصور الملتقطة عبر الأقمار الاصطناعية والمعززة بنظام الكومبيوتر. فسبحان الذي يرينا آياته في الآفاق وفي أنفسنا يقول تعالى:《سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ حَتَّىٰ يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ ۗ أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ (53)》سورة فصلت.

    هذه الأرقام ان كانت تدل على شيء فإنما تدل بالواضح على إعجاز عددي في قران الله المنزل على رسوله منذ اربعة عشر قرنا في وقت كان يجهل فيه الإنسان حتى الشكل الكروي للارض. فسبحان الله رب العرش العظيم.

About عالي البريكي

Leave a Reply

Your email address will not be published.

x

Check Also

صاحب الجلالة الملك محمد السادس عازم على إسماع صوت إفريقيا في مجلس أوروبا

صاحب الجلالة الملك محمد السادس  عازم على إسماع صوت افريقيا في مجلس أوروبا