حوار مع العارض يوسف شريبة حول تألقه في مجال الموضة وعرض الأزياء

حوار عز الدين بلبلاج
متابعة رشيدة باب الزين

    شهدت السنوات اﻷخيرة طفرة نوعية في عالم الموضة وعرض اﻷزياء، سواء داخل المغرب أو خارجه ، مما جعل عرض عدة تصاميم وأكسيسوارات تساهم في التلاقح الثقافي بين الشعوب من خلال التعريف باللمسة المغربية في اللباس العصري، أو عبر تسويق منتوجات لمكارات عالمية داخل الوطن، وكذلك تسهيل طرق التسويق وفتح باب عرض التصاميم والمنتجات في المحافل الدولية ، وعارضي الأزياء المغاربة أكدوا وبالملموس على أنهم من اﻷوائل في هذا المجال ، ولطالما كان مجال الموضة وعالم اﻷزياء حكرا على النساء ، عرف اكتساح وتفوق نوعي من طرف الرجال ، ولمعرفة سر تألق الرجال في عالم عرض الأزياء والتسويق للموضة، حاورنا عارض الأزياء الشاب ”يوسف شريبة المشهور ب : senior jo، ليروي لنا قصة نجاحه الباهر في مجال الموضة وعرض اﻷزياء .

* – نص الحوار :

– / س/ : أولا ، تفضل بتقديم ورقة تعريفية حول حياتك الشخصية ؟
/ج/ : تحية طيبة ، اسمي يوسف شريبة من مواليد مدينة المحمدية، 25 سنة ، حاصل على شهادة الباكلوريا ، تابعت دراستي بالجامعة تخصص الإقتصاد، اشتغلت بعدها كمتخصص في مجال التداول و الإستشارات في سوق تداول العملات.

-/ س / : كيف جاءت فكرة دخول عالم الموضة وعرض اﻷزياء ، خصوصا أن توجهك الدراسي بعيدا عن هذا المجال ؟
– / ج / : صحيح أني درست واشتغلت بعيدا عن مجال الموضة وعرض الأزياء ، لكن منذ طفولتي كانت لدي موهبة عرض اﻷزياء ولباس الموضة ووضع التصاميم ، وبعد دراستي الجامعية واشتغالي قررت أن أعمل في هذا المجال ﻷنه رغم نجاحي في مجال المال والأعمال، لأن حبي للموضة وعرض الأزياء وتناسق الألوان دفعني للعمل على ايصاله للعالمية.

-/ س / : منذ دخولك لعالم الموضة وعرض الأزياء، إلى يومنا هذا هل حققت نجاحك في مجال عرض الأزياء سواء داخل المغرب أو خارجه ، وما نوع التصاميم والاكسيسوارات التي تقدمها ، وأي لمسة أظفت لها ؟
-/ ج / : الحمد لله منذ ذلك الحين بذلت رفقة الجهات التي أشتغل معها مجهودا كبيرا تكلل بالنجاح من خلال الشهرة التي أتمتع بها داخل الوسط، عبر عرضي لتصاميم أزياء مغربية وعالمية وعرض آخر صيحات الساعات واللباس العصري والاكسيسوارات ، كما أركز في عرضي دائما على اللمسة الشبابية المغربية .

-/ س / : على غرار تألق الباهر في مجال الموضة وعرض اﻷزياء ، هاهي مواهبك اﻷخرى ؟
-/ ج / : لدي عدة مواهب لكن أبرزها هو تعلقي بالفن والسينما ، التمثيل، التصميم، التصوير، التسويق، التداول…

-/ س / : بخصوص مجال التصميم ، ماهي اﻹكراهات التي تواجهكم اليوم ؟
-/ ج / : بالفعل مجال التصميم والموضة وعرض اﻷزياء يعرف عدة إكراهات تتجلى في غياب دعم الجهات المختصة لهذا المجال ، وأيضا ضعف التغطية اﻹعلامية سواء الرسمية أو اﻹلكترونية والورقية ، باﻹضافة إلى قلة أماكن العرض والتسويق ، ومن هنا نلتمس من القطاعات المسؤولية إعطاء فرصة للشباب المصممين ومساندتم وفتح المجال أمامهم ليحققوا النجاح .

-/ س / : هل تجدون ترحيب خارج المغرب بخصوص عرض وتسويق التصاميم الملابس والاكسيسورات، وماهي أبرز الأسماء التي تعاملت معها ؟
-/ ج / : نعم ، حاليا لديا عروض مع ماركات عالمية للإشتغال معها، كما يوجد دعم من شركات و مصممين و اصحاب ماركات، أما بالنسبة الاسماء التي اشتغلت معها في عالم الموضة والتصميم والأزياء هم: “عصام بلاليو” صاحب العلامة التجارية wachma couture”، BISILIO / WILLY THOMAS / Lord Timepieces / SLVR & Co.

– / س / : في إطار كلمة مفتوحة ، ماذا تود القول للمسؤولين ومتتبعي يوسف شريبة؟
– / س / : أولا أشكر ” جريدتكم” على اﻹهتمام بمجال الموضة وعالم اﻷزياء ، وأشكر والدي و عائلتي على دعمي إلى وصولي إلى هذا المستوى ، وأشكر كل من ساندني وفتح الطريق أمامي لتحقيق كل النجاح الذي وصلت إليه ، وأتمنى من المسؤولين دعم هذا المجال من أجل ايصاله للعالمية مع الحفاظ على اللمسة المغربية ، وأحيي كل من يعرف يوسف شريبة ، ونتمنى التوفيق في تمثيل المغرب أحسن تمثيل ، وأقول للشعب المغربي واﻷمة اﻹسلامية بمناسبة عيد الأضحى مزيدا من التألق والنجاح وموفور الصحة والسعادة .

عن هيئة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بوليساريو، على نهج الجزائر، في اتهام المغرب بدق طبول الحرب

    سارت جبهة البوليساريو على درب الجزائر من خلال بيان رسمي، شجبت فيه تصريحات ...