رسالة إلى رئيس الحكومة – المنظمة الديمقراطية للنقل و اللوجستيك المتعددة الوسائط‎

 المكتب الوطني المركزي                                        فاتح 1يونيو 2020
الدارالبيضاء 
إلــــى : السيد رئيس الحكومة المغربية المحتــرم.
رئــــاسة الحكومة – الربـــــــاط
الموضــوع :  تداعيات فيروس كورونا المستجد على قطاع النقل الطرقي ومهن اللوجستيك.
المرجـــــع :  مراسلات المكتب الوطني المركزي.
تحية تقدير و إحترام، أما بعــــد،
    إن المكتب الوطني المركزي للمنظمة الديمقراطية للنقل و اللوجستيك متعددة الوسائط، العضو بالمنظمة الديمقراطية للشغل، و هو يتابع و يواكب تداعيات فيروس كورونا على قطاعات النقل الطرقي وعلى المقاولات المتوسطة و الصغرى و الصغيرة جدا و شغيلة القطاع، بعد قرار فرض حالة الطوارئ الصحية وإغلاق الحدود و تقييد حركة النقل و التنقل الجماعي و العمومي للمسافرين، و توقف نشاط العديد من أنماط النقل المرتبطة بالقطاع السياحي و الوحدات الإنتاجية و الخدمات. 
    السيد الرئيس المحترم، لقد كانت المنظمة الديمقراطية للنقل و اللوجستيك سباقة لمراسلتكم منذ تاريخ إعلان فرض حالــة الطوارئ الصحية ببلادنا، من أجل إدراج كل أنماط النقل و اللوجستيك المتضررة ضمن القطاعات التي يستوجب دعمها مباشرة من صندوق تدبير جائحة كورونا المحدث بتوجيهات ملكية سامية، كما قدمت المنظمة لسيادتكم رزمة من مقترحات عملية لمواكبة مهنيي و شغيلة القطاع، و إيجاد حلول مناسبة لوضعهم الإقتصادي و الإجتماعي المزري و حمايتهم من الإفلاس، لكن إلى حدود كتابة هذه المراسلـة، لـم تقدم الحكومة أي مقاربة في هذا الموضوع، 
    و المكتب الوطني المركزي و هو يتابع هذا الوضع المقلق،  في ظل عدم إستجابة حكومتكم لمطالب المهنين في هذه اللحظة الوطنية التي تمر منها بلادنا، و التي إنخرطت فيها جميع فئات و مكونات المجتمع بكل مسؤولية، و أبان فيها مهنيو النقل و اللوجستيك و السائقين المهنيين على الخصوص على روح وطنية عالية، تستوجب إنخراط حكومتكم الفوري في بلورة مقاربة تروم دعم هذه الفئات المهنية من مقاولات- شغيلة و سائقين مهنيين غير أجراء، و مواكبتها في كل المراحل حتى تتجاوز هذه المرحلــة العصيبة، و الحفاظ على مناصب الشغل و إستمرار المرفق في تقديم الخدمات الضرورية ، حيث أن الوضع يندر بإحتقـان وشيك ،إذا إستمر تهميش و تجاهل مطالب كل هذه الفئات المتضررة من تداعيات فيروس كورونا المستجد. 
    و في إنتظار، تفاعل و إستجابة منكم، تفضلوا السيد رئيس الحكومة المحترم بقبول أسمى و أزكى التحيات .
عن المكتب الوطني المركزي

About هيئة التحرير

Leave a Reply

Your email address will not be published.

x

Check Also

موسيقى كناوة … طقوسها صوفية وتتصل بعالم الأرواح والجن

    في 12 من ديسمبر صنفت “اليونيسكو” (منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة) فن ...