فيروس كورونا يهدد حياة المعتقلات والمعتقلين في عدد من السجون العربية

متابعة رشيدة باب الزين 

   إننا ندعم كل المبادرات الداعية إلى الإفراج عن المعتقلات والمعتقلين في عدد من السجون العربية، حيث يعرف العالم بأسره تفشى فيروس “كورونا”، ولضمان عدم اصابتهم بهذا الوباء بسبب الاكتظاظ داخل السجون وانعدام الرعاية الطبية فيها، وتجنبًا لأي كارثة إنسانية داخلها، نضم صوتنا الى كل من المنظمة المغربية لحقوق الإنسان والتي تطالب بالإفراج عن المعتقلات والمعتقلين الاحتياطيين والذين لا تكتسي “الجنح المتابعين بها طابعا خطيرا”، خاصة في هذا الظرف الحساس الذي يمر منه العالم.

    كما نؤيد حملة #أنقذوهم ( المعتقلين في مصر)# والتي أطلقتها عدد من المنظمات الحقوقية في تركيا وبريطانيا وبلجيكا، حيث خاطبت الصليب الأحمر ومنظمة الصحة العالمية، للضغط على السلطات المصرية من أجل الإفراج عن السجناء وخاصة من يعانون منهم من أمراض مُزمنة واتخاذ التدابير القانونية البديلة والمنصوص عليها في قانون الإجراءات الجنائية، كإخلاء السبيل، مع التدابير القضائية بالإقامة الجبرية، أو وضع أسماء المفرج عليهم على قوائم المنع من السفر.

ذ. عبد المجيد مراري
مدير قسم الشرق الأوسط وشمال افريقيا
منظمة إفدي الدولية لحقوق الإنسان

عن هيئة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خبر سار : عائلة الشابة التي عرضت قضيتها على صفحة”سيدي بنور نيوز” تدخل على الخط

  دخلت عائلة الشابة التي اختارت الصفحة الرسمية “لسيدي بنور نيوز” من أجل ايصال صوتها ...