قرار المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة حول تنظيم مؤتمر يخص تجريم التعذيب في المناطق العربية

ذ. عبد المجيد مراري : مدير قسم الشرق الأوسط وشمال افريقيا افدي الدولية

متابعة رشيدة باب الزين باريس 

    ترحب منظمة إفدي الدولية بقرار المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، والذي  تراجعت فيه عن تنظيم مؤتمر حول تعريف وتجريم التعذيب في تشريعات المنطقة العربية والذي كان مقررا في القاهرة، يومي 4 و5 سبتمبر المقبل، هذا ولقد مارست منظمة افدي الدولية الى جانب عدد من المنظمات الحقوقية ضغطا قويا على مكتب المفوضية السامية، حيث أكدنا لها أن تنظيم مثل هذه المؤتمرات في دولة تنتهج التعذيب كمصر من شأنه ان يضرب في مصداقية المفوضية وفي جدية تقاريرها والتي تُجمع على سوء وتدهور وضعية حقوق الإنسان في مصر، وممارسة التعذيب في سجونها بشكل ممنهج…”،  كما ان تنظيم مثل هذه الفعاليات في دول لا تحترم حقوق الانسان وتنتهك كل القوانين الأساسية لحمايتها ، يدفع هذه الدول الى التمادي في الانتهاكات ويُضفي نوع من الشرعية على جرائمها .

    وإذ نعبر عن شكرنا للدكتور محمد النسور رئيس قسم الشرق الأوسط في المفوضية السامية لحقوق الإنسان، على سرعة تفاعله وحسن تفهمه لموقفنا كمنظمات حقوقية، نجدد تمسكنا بالشراكة التي تربطنا بمكتبه وبالمفوضة السامية لحقوق الانسان السيدة ميشيل باشليه .  

 

عن هيئة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بوليساريو، على نهج الجزائر، في اتهام المغرب بدق طبول الحرب

    سارت جبهة البوليساريو على درب الجزائر من خلال بيان رسمي، شجبت فيه تصريحات ...