محكمة الاستئناف بالدار البيضاء تسدل ستار قضية مقتل البرلماني عبد اللطيف مرداس.

متابعة رشيدة باب الزين … بتاريخ 16 يناير 2018

أصدرت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء في شخص رئيسها القاضي “حسن عجمي” الذي ينظر في ملف المتهمين بقتل البرلماني عن حزب الإتحاد الدستوري عبد اللطيف مرداس أحكاما في حق المتهمين، في جلسة امتدت زوال الاثنين 15/01/2018 واستمرت إلى ساعة متأخرة من الليل.
 أدان القاضي المتهم الرئيسي في جريمة القتل بالسلاح الناري المستشار الجماعي بمقاطعة اسباتة بالدار البيضاء “هشام المشتراي” بالإعدام، بينما قضى بالسجن المؤبد لعشيقة المستشار وزوجة البرلماني ” وفاء بنصامدي”، وبالسجن 30 سنة في حق “حمزة مقبول” ابن شقيقة المتهم الرئيسي، و 20 سنة في حق العرافة “رقية شهبون” صديقة وفاء.
وقد شهدت القاعة 7 بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء أثناء الجلسة مشادات كلامية بين المتهم الرئيسي هشام المشتري وابن شقيقته حمزة الذي اصر على ان خاله هو من ارتكب الجريمة وهو من دفعه لكراء سيارة لتنفيذ عملية القتل، في حين أنكر كل من هشام ووفاء والعرافة ما نسب اليهم، مما تسبب في ارتباك داخل المحكمة اضطر خلالها القاضي الى رفع الجلسة لوقت قصير، قبل ان تستمر مرافعات الدفاع لتخليصهم من مأزق الاعدام عن طريق التشكيك في العلاقة بين المتهم الرئيسي وعشيقته زوجة البرلماني، وتضارب الحقائق بين الخبرة الباليستية وبين إعادة تمثيل الجريمة.

About هيئة التحرير

Leave a Reply

Your email address will not be published.

x

Check Also

إجتماع مجلسا الحكومة غد الخميس حول سير الدخول الدراسي 2020/2021

إجتماع مجلسا الحكومة غد الخميس حول سير الدخول الدراسي 2020/2021