ملف اغتصاب مغربية عالقة داخل مقبرة إسلامية بمليلية يحبل بمفاجآت جديدة

متابعة

كشفت صحيفة “مليلية هوي” الإسبانية، أن واقعة الاعتداء الجنسي على مواطنة مغربية عالقة بمليلية، من طرف حفار قبور، قد خلفت انقساما في أوساط مسلمي المدينة، بين من اعتبر ذلك مجرد تصفية حسابات وصراعات داخلية بالمقبرة واللجنة الإسلامية بمليلية، وبين من يرى أن التهم الموجهة إليه ثابتة في حقه.

وذكرت الصحيفة، أن خبر القبض على حفار قبور يعمل بالمقبرة الإسلامية بمليلية بتهمة الاعتداء الجنسي على مواطنة مغربية، أثار صدمة لدى سكان المدينة، خصوصا المسلمين منهم، مشيرة إلى أن هناك شكايات أخرى وضعتها مغربيات عالقات بمليلية ضد الشخص المذكور، يتهمنه فيها بالاغتصاب. وأضاف المصدر ذاته، أن هؤلاء النسوة يمتهن “الدعارة” بشوارع مليلية، قبل أن يحاصرن في المدينة إثر إعلان المغرب إغلاق حدوده، حيث تم إيواؤهن بمرافق المقبرة والمسجد، وهو ما استغله المتهم لممارسة الجنس سواء بموافقتهن أم لا، بحسب البعض، فيما يرى آخرون بأنه فخ نصب له للإيقاع به.

وعلاقة بالموضوع، قالت مصادر أخرى، إن القيّم على المقبرة، والذي يعمل لصالح بلدية مليلية لأزيد من 20 سنة، حصل على شهادات 4 نساء من العالقات يؤكدن فيها بأن ما وقع كان مجرد فخ للإطاحة به، وأنهن تلقين مبلغ 1500 أورو لكل واحدة من أجل لعب دور الضحايا، وأنهن رفضن العرض باستثناء التي تقدمت بشكاية ضده. وفي السياق ذاته، دخلت جمعية الجالية المسلمة بمليلية على خط هذه الواقعة، إذ طالبت باحترام قرينة البراءة، إلى غاية انتهاء السلطات القضائية بالمدينة تحقيقاتها في القضية. يشار إلى أن المتهم المذكور، قد اعتقل يوم الاثنين الماضي من طرف الشرطة الوطنية الاسبانية، قبل أن يتم تسليمه الثلاثاء إلى الحرس المدني للتحقيق معه، حيث من المقرر تقديمه للمحاكمة اليوم الخميس

About الجديدة نيوز

Leave a Reply

Your email address will not be published.

x

Check Also

توقيف شرطي و سيدة يقود الى اكتشاف مفاجٱة غير متوقعة..و هذه تفاصيلها

توقيف شرطي و سيدة يقود الى اكتشاف مفاجٱة غير متوقعة..و هذه تفاصيلها