هل يفتح الوكيل العام تحقيقا بخصوص التواجد المستمر لبعض الوجوه بمحاكم الجديدة يشتبه في ممارستهم السمسرة

بقلم ح. جواد

سبق لقناة ميدي 1 تيفي أن نشرت بالصورة و الصوت روبورطاجا تناولت من خلاله موضوع شهود الزور الذين رغم ذلك لم يؤثر فيهم هذا البرنامج ولم يزدادوا إلا تكاثرا . و خلال هذه المقالة سيجرنا الحديث إلى موضوع لا يقل أهمية و يتعلق الأمر بسمسارة من نوع خاص تنشط بمحيط بل و بداخل هذه المحاكم.

 

 

ينبغي إذن فتح تحقيق بشأن تجوال خديجة بالمحكمتين الابتدائية و الاستئنافية و حضور جلسات محاكماتها رغم أن لا علاقة لها ببعضها، و زيارتها لمكاتب بعينها (يمكن الرجوع لتسجيلات كاميرا المراقبة داخل المحكمة) . كما وجب البحث بشأن تقديمها سلفات بالربا لفائدة ضحاياها (و الدليل تقدمها بشكايات في حق مواطنين بإصدار شيكات بدون رصيد) .

لكن هذه السيدة “خديجة” لا تقوم بهذه الوساطة لوحدها بل تساعدها في ذلك صاحبة عربة بيع السجائر بالتقسيط و الشاي و القهوة و التي تقوم باستقطاب الضحايا الراغبين في من يتدخل لهم لدى مسؤول قضائي لتقدمهم لخديجة السمسارة التي تتوسط لهم مقابل مبالغ مالية. صاحبة العربة و رغم عدم توفرها على ترخيص بمزاولة نشاطها التجاري إلا أنها تحتل مكانا بموافقة قائد الملحقة الإدارية الرابعة مما وجب معه تدخل عامل الإقليم و باشا المدينة من أجل استفسار القائد المعني عن سبب سماحه بوضع العربة التمويهية دون ترخيص .

فهل من أوامر بفتح تحقيق للوكيل العام المعروف بصرامته في محاربته لمثل هذه السلوك ؟

عن eljadidanews

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لطيفة رأفت وعبد النبي العيدودي في مواجهة البيجيدي قضائيا

بتاريخ الأربعاء 13 نونبر، تقدمت الفنانة لطيفة رأفت و عبد النبي العيدودي رئيس جماعة الحوافات ...