وزير سابق مغربي على رأس بعثة لتقصي الحقائق في ليبيا

وزير سابق مغربي على رأس بعثة لتقصي الحقائق في ليبيا

بعثة الأمم المتحدة في ليبيا ترحب بتعيبن محمد أوجار رئيسا لبعثة تقصي الحقائق في ليبيا
بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ورحبت بتعيين المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للمنظمة الأممية، المغربي محمد أوجار، رئيسا لبعثة الأمم المتحدة المستقلة لتقصي الحقائق.
و ناشدت البعثة في بيان لها، السلطات الليبية المختصة بالتعاون مع فريق المحققين بشكل كامل، بهدف وضع حد للانتهاكات و تجاوزات حقوق الإنسان في ليبيا، و لإقرار العقاب للمنتهكين.
حيث عينت المفوضة السامية لحقوق الإنسان، ميشيل باشلي، بتاريخ 19 غشت من الشهر الجاري، خبيرين مستقلين أخرين، إلى جانب المغربي أوجار، في بعثة لتقصي الحقائق في ليبيا، هما وشالوكا بياني من زامبيا والمملكة المتحدة،تريسي روبنسون من جامايكا
وجاء هذا التعيين نتيجة تدهور الوضع الأمني في ليبيا، وغياب الاستقرار السياسي، ما استدعى تشكيل فريق من الخبراء المختصين المستقلين، لتوثيق الإنتهاكات الدائرة في التراب الليبي يذكر أن مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة صادق بتلريخ 22يونيو الماضي، على قرار إيفاد بعثة لتقصي الحقائق إلى ليبيا، لتوثيق الانتهاكات التي تقع في هذا البلد وتمس حقوق الانسان وقد أعلن بيان للمفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، عن تعيين أعضاء بعثة مستقلة ستتولى تقصي الحقائق في ليبيا، يتولى رئاستها وزير العدل المغربي السابق، محمد أوجار.
وقالت المفوضة السامية لحقوق الإنسان، ميشيل باشليت، إن “تدهور الوضع الأمني في ليبيا وغياب نظام قضائي فعال يؤكد أهمية عمل فريق من الخبراء المستقلين على توثيق انتهاكات حقوق الإنسان

About عالي البريكي

Leave a Reply

Your email address will not be published.

x

Check Also

وزارة التربية الوطنية تكشف حقيقة تأجيل الامتحان الجهوي للسنة أولى بكالوريا

    نفت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي (قطاع التربية الوطنية) ...