وفاة شخص بإحدى المقاهى بأولاد أفرج

     توفي صباح اليوم المدعو قيد حياته “الهريسي حسن” بإحدى المقاهي بأولاد فرج، وهو جالس على كرسي … وعلم من مصدر مطلع أن المرحوم كان مصابا بأمراض نفسية، وسبق له ان عمل بتونس وليبيا وبعد وقوع الحرب في ليبيا سنة2011 رجع فاقدا للذاكرة بعدما قضى بليبيا 25 سنة ( الصورة الأولى  قبل ذهابه إلى تونس سنة 1992) .
    بعد عودته فادق الذاكرة عاش الفقيد التشرد رغم أن لديه عائلة وأرض ومنزل حيث حاولت عائلته أكثر من مرة إقناعه بالذهاب إلى الطبيب لكنه ظل يرفض كل محاولاتهم، وتنكر لهم على أساس انه لا يعرفهم ولا ينتمي  لهم . 
رحم الله الفقيد بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته .

About هيئة التحرير

Leave a Reply

Your email address will not be published.

x

Check Also

موسيقى كناوة … طقوسها صوفية وتتصل بعالم الأرواح والجن

    في 12 من ديسمبر صنفت “اليونيسكو” (منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة) فن ...