بلاغ المكتب الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب حول مستجدات الصحراء المغربية

الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب
المكتب الوطني

بــــــــــــلاغ
المكتب الوطني للاتحاد

    عقد المكتب الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب اجتماعا استثنائيا يوم الأربعاء 16 دجنبر 2020 بالمقر المركزي بالرباط، لمدارسة التطورات والمستجدات والتحولات المرتبطة بالوحدة الترابية المعلن عنها في بلاغ الديوان الملكي الصادر يوم الخميس 10 دجنبر 2020، الذي أعلن للمغاربة خبر الاعتراف الأمريكي الرسمي بسيادة المغرب على صحرائه؛

    وانسجاما مع مواقف الاتحاد التاريخية والمبدئية الثابتة في دعم جهود المغرب الرسمية والشعبية سواء المتعلقة باستكمال وحدتنا الترابية المرتبطة بالصحراء المغربية، والتي شكلت اهتماما أساسيا لمنظمتنا في المحافل الدولية والوطنية، أو تلك التي ما فتئت تدعم وتساند نضال الشعب الفلسطيني في معركته مع الكيان الصهيوني لاسترجاع كافة حقوقه التاريخية والمشروعة، وفي مقدمتها تحرير أراضيه وإقامة الدولة الفلسطينية الموحدة والمستقلة وعاصمتها القدس الشريف، وفق ما تنص عليه الشرعية الدولية وقرارات المؤسسات الأممية؛

ومن موقع مسؤوليته النضالية يعلن المكتب الوطني للاتحاد ما يلي :

1 ) تثمينه لتتويج المجهودات التي بذلتها الدبلوماسية المغربية بخصوص أقاليمنا الجنوبية التي قادها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، سواء على المستوى الإفريقي أو العربي أو الدولي، باعتراف مستحق من طرف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة المغرب الكاملة على الصحراء المغربية، والمنسجم مع الحقوق التاريخية والقانونية والسياسية لقضيتنا الأولى، وهو ما يؤكد صوابية موقف المغرب وجدية ومصداقية الحل المقترح في إطار السيادة الوطنية المغربية؛

2 ) تجديد التزامه المبدئي بالمضي في إطار الدبلوماسية النقابية في مسار النضال من أجل قضايا الوطن والتصدي لخصوم الوحدة الترابية للملكة، وتمسكا بالثوابت الوطنية والمشترك الوطني في هذا الباب؛

3 ) اعتزازه بالمواقف الثابتة لجلالة الملك رئيس لجنة القدس في وقوفه الدائم إلى جانب حقوق الشعب الفلسطيني والذي أكد أن الدفاع عن وحدتنا الترابية لن يكون على حساب القضية الفلسطينية، مع إشادته بما تضمنه بلاغ الديوان الملكي بخصوص تجديد التزام المغرب بالدفاع عن القضية الفلسطينية، وهو ما يعكس تجاوبا حقيقيا مع نبض الشعب المغربي قاطبة تجاه نضال الشعب الفلسطيني وعدالة حقوقه في معركته مع الكيان الصهيوني؛

4 ) تذكيره بالمواقف المبدئية للاتحاد في رفضه لكافة أشكال التطبيع مع الاحتلال الصهيوني، وإدانة استمرارهذا الأخير في مسلسل التنكيل بالشعب الفلسطيني والإجهاز على حقوق الشغيلة الفلسطينية، والتنكر لحقوق الفلسطينيين التاريخية والعادلة، من خلال سياسة الاغتيالات والاعتقالات، ناهيك عن سياسة الهدم الممنهج للمنازل وطرد الفلسطينيين من أكناف بيت المقدس وأريافها ، والإمعان في تعذيب الأسرى في السجون الإسرائيلية، ومخيمات اللجوء، والإجهاز على الحق في العودة، والتنامي المستمر لسياسة الاستيطان، وتشديد الحصار على غزة، وما يترتب عن ذلك من انعكاسات على الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية على الشعب الفلسطيني، وغير ذلك من مظاهر استمرار الكيان الصهيوني في تعنته وغيه ضدا على كل مقررات الشرعية الدولية ؛

    ومن تمة فالسلام الحقيقي لن يتأتى إلا بإقامة دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وحرر بالرباط، في: 16 دجنبر 2020م.
الإمضاء :
عبد الإله الحلوطي
الأمين العام

About sauleddy37916

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

x

Check Also

حادثة سير خطيرة بمولاي عبد الله وسيارة الإسعاف بالجماعة ترفض نقل المصابين بدعوى عدم توفرها على البنزين

وقعت قبل قليل حادثة سير خطيرة أصيب خلالها شابان إصابات خطيرة بعدما ارتطمت الدراجة النارية ...