المغرب بعيون إسرائيلية

بقلم : أبو أيوب  

    لم يجف بعد وقع التصريح الأخير لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ، حول مسألة إعادة العلاقات الديبلوماسية مع المغرب إلى وضعها الطبيعي ، حيث ظهر منشرحا صوتا و صورة في وسائل الإعلام الإسرائيلي و هو يفسر و يشير ، إلى خارطة الشرق الأوسط الكبير و شمال افريقيا و كأنه مقدم نشرة جوية . خريطة أظهرها متعمدا حيث تظهر فيها خريطة المغرب مبثورة من الصحراء ، و كأني به يريد القول بأن اسرائيل لا تعترف بسيادة المغرب على الصحراء ، عكس ما أعلن عنه الرئيس الامريكي المنتهية ولايته بخصوص السيادة المغربية على كامل الصحراء . قلت لم يجف بعد ….كيف ذلك ؟

    في خرجة جديدة للإعلام الإسرائيلي ، نشرت صحيفة هآريس الواسعة الانتشار يوم الثلاثاء الماضي ، مقالا تحليليا تناولت من خلاله مستجدات العلاقات الثنائية بين المغرب و اسرائيل ،و ما يحوم حولها من تخمينات . كشفت فيه بان المغرب بدا فعليا في التراجع عن الاتفاق الذي أبرمه مع إسرائيل بخصوص عودة العلاقات الديبلوماسية .

    كما أكد عدد من الخبراء الاسرائيليين أن تراجع المغرب عن بنود الإتفاق و عدم التحمس في تطبيع العلاقات ، ليس بسبب قضية فلسطين بل راجع الى بروز مؤشرات حول إمكانية تراجع الرئيس المنتخب جو بايدن عن إعلان سابقه دونالد ترامب فيما يتعلق بنزاع الصحراء .

    بهذا الصدد يقول ساتلوف الخبير في شؤون النزاع الصحراوي ، إن المغرب سيمتنع عن اتخاذ أي خطوات إضافية تجاه العلاقات الدبلوماسية الكاملة مع اسرائيل ، حتى يتضح أكثر موقف الإدارة الأمريكية الجديدة بخصوص الصحراء . و أكد الخبير أن الإدارة الجديدة لديها خيارات فيمايتعلق بالصحراء . من ضمنها إلغاء قرار ترامب أو تعليقه ، كما أشار إلى “فجوة كبيرة” بين ما وعد به ترامب عندما أعلن عن انفراج تاريخي في العلاقات بين اسرائيل و المغرب ، و بين ما تم تحقيقه على أرض الواقع .

    من جانبها أوضحت عينات ليفي ، المتخصصة في العلاقات الإسرائيلية المغربية في مركز أبحاث ميتفيم ، بأن وسائل الإعلام المغربية ركزت على الإعتراف الترامبي بالسيادة المغربية على الصحراء ، و لم تذكر كثيرا عملية التطبيع و الإعلان عن عودة الدفىء للعلاقات الثنائية ، و هذا وحده مؤشر كاف على فشل الإتفاق ..، حيث اوضحت ان المغرب كان يريد فقط انتزاع اعتراف امريكي بسيادته على الصحراء دون تنفيذ بنود الاتفاق مع اسرائيل .

    زوار موقع الجديدة نيوز ، كانت هذه مجرد لفحتين من لفحات الإعلام الاسرائيلي و نظرته للشؤون و السياسات المغربية . و إلى حين أن تتوضح الصورة أكثر فأكثر ، و ينقشع الضباب و ما سرب من وهم و سراب ، استودعكم …….و الى مقال آخر .

About محمد الحساني

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

x

Check Also

انتحار شابة بلالة ميمونة

متابعة عزيز مينوشي : اهتزت ساكنة جمعة لالة ميمونة صباح يوم السبت بخبر انتحار شابة ...