الواجهةتربية وتعليمصحةنقابات

بلاغ الكونفدرالية CDT على إثر إصابة فيروس كورونا المستجد لأستاذتين تعملان بمدرسة ابن بطوطة الابتدائية بمدينة سيدي بنور

بـــــــــــــلاغ

    على إثر إصابة فيروس كورونا المستجد لأستاذتين تعملان بمدرسة ابن بطوطة الابتدائية بمدينة سيدي بنور، واتخاذ السلطات الإقليمية قرار اغلاق المؤسسة منذ مساء يوم الجمعة 2 أكتوبر الجاري، وإخضاع كافة أطرها البالغ عددهم 34 أستاذا وأستاذة بالإضافة إلي رئيس المؤسسة والأعوان والمنظفة للتحاليل المخبرية حيث تم استدعاؤهم الى المستوصف الذي يتواجد به جناح كوفيد بسيدي بنور يوم الثلاثاء 6 أكتوبر الجاري ليتفاجأ هؤلاء بلامبالاة مسؤولي هذا الجناح وسلوكات غير مسؤولة لطبيبة وإهانتها لهم بأوصاف تحط من كرامتهم كرجال ونساء تعليم من المفروض تمكينهم من إجراء التحاليل في ظروف إنسانية ومريحة، بدل الانتظار في ساحة المستوصف لما يزيد عن أربع ساعات دون نتيجة، وعليه فإن المكتب الاقليمي :

  • يعلن تضامنه اللامشروط مع كافة أطر مدرسة ابن بطوطة على إثر هذه المحنة وما يترتب عنها من معاناة نفسية؛
  • يتمنى لهم جميعا كل الصحة والعافية ومن خلالهم لتلاميذ المؤسسة ولعائلاتهم؛
  • يدين بشدة تصرفات الطبيبة المسؤولة وما ترتب عنه من إحساس بقمة الإدلال والإهانة لهؤلاء الأطر؛
  • ينبه كافة مسؤولي الاقليم الى تداعيات أي استهتار بصحة الأطر التعليمية وكل مرتفقي مؤسساتنا التعليمية في ظل هذه الجائحة؛
  • يدعو إلى انتقال الأطر الصحية إلى المؤسسة لأخذ عينات التحاليل بدل انتقال الأساتذة مرة أخرى إلى المستوصف؛
  • يؤكد مجددا على أن غالبية المؤسسات التعليمية بالإقليم تفتقد لشروط السلامة الصحية ومواد التعقيم، والمتوفر ما هو إلا نتاج مجهودات المديرين وبعض جمعيات المجتمع المدني؛

عاشت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل نقابة مناضلة ومكافحة     

 

  

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى