حزب العدالة والتنمية التركي: لا لـ”المساومة السياسية” حول “إس 400”

    أكد المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية التركي، عمر جيليك، اليوم، أن المحادثات المستمرة مع الجانب الأمريكي بخصوص شراء أنظمة “إس 400” الصاروخية الروسية، بدأت تدخل في إطار “المساومات السياسية”، مشددًا على أن أنقرة ترفض بشدّة مثل هذه الأساليب.

    وقال “جيليك” على صفحته الرسمية في “تويتر” إن مستشار رئيس حزب الشعب الجمهوري، أونال سيفيكيز منح تفويضًا مطلقًا للقيادة الأمريكية فيما يتعلق بإلغاء شراء أنظمة “إس 400” الروسية التي تهدف إلى حماية أمن تركيا، كما أكد المتحدث باسم الحزب الحاكم في تركيا، أن أمن البلاد والدفاع عن الوطن لا يجب أن يكونا محلّ أي “مساومة سياسية”.

    وكان “سيفيكيز”، قد صرّح بأن السلطات التركية لا تنشر صواريخ “إس -400” خشية فرض العقوبات الأمريكية، ولوّح بأن هذا الموضوع يأتي على أجندة المعارضة إذا تمكنت من الفوز بالسلطة.

    يذكر أن أعضاء في الكونجرس طالبوا إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بمعاقبة أنقرة ردًا على شرائها النظام الروسي الصنع، الذي تسود مخاوف في واشنطن من كونه قادرًا على جمع معلومات استخبارية حول أنظمة الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي “الناتو”، وإعادة هذه المعلومات إلى الروس.

About الجديدة نيوز

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

x

Check Also

سفر زعيم “البوليساريو” إلى إيرلندا.. استجمام ونشاط جمعوي توهمت الجبهة الانفصالية أنه “زيارة رسمية”

منقول أحمد مدياني موقع: تيل كيل عربي احتفاء وهمي، ذلك الذي روج له، من يجلس ...