أخبار دوليةالواجهة

ترامب لا زال يؤكد أنه “لم يخسر الإنتخابات الرئاسية”

متابعة عالي البريكي

الأحد 6 دجنبر 2020

    أكد الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب ، خلال مشاركته مساء يوم السبت 05 دجنبر بجورجيا في أول تجمع انتخابي بعد الاقتراع الرئاسي، أنه “سيحاولون إقناعنا بأننا خسرنا. نحن لم نخسر”، منددا بما أسماه “انتخابات مزورة”.

     وقال ترامب ، لمئات من المؤيدين الذين تجمعوا في الهواء الطلق في مدينة فالدوستا، “نحن نفوز في هذه الانتخابات” ، التي كان جو بايدن قد فاز بها قبل نحو شهر.

    وعلى الرغم من هجوم ترامب غير المسبوق على نظام الانتخابات الأمريكي الذي قال إنه “لم يعد صالحا”، فإن فريقه القانوني لم ينجح حتى الآن في تقديم أي أدلة تقبلها المحاكم بشأن حصول تزوير في الانتخابات الرئاسية.

    وجاء ترامب إلى ولاية جورجيا دعما لمرشحين جمهوريين في انتخابات فرعية تعتبر حاسمة لتحديد الغالبية في مجلس الشيوخ وموازين القوى في العاصمة واشنطن.

    وقال ترامب إنه في حال “لم يفز” السناتوران ديفيد بيرديو وكيلي لوفلر فـ”لا شيء يمكنه إيقاف الديموقراطيين”. وأضاف “لا فكرة لديكم إلى أي حد سيكون الأمر سيّئا”.

    وخصص ترامب جزءا كبيرا من خطابه للحديث عن الانتخابات الرئاسية في 3 نونبر ، مذكّرا بانتصاراته في ولايتي فلوريدا وأوهايو، ثم أضاف خلافًا للنتيجة الرسمية ، “لقد فزنا أيضا بجورجيا، كان ذلك جيدا”.

    ومن المرتقب التصويت في 5 يناير على مقعدي مجلس الشيوخ عن ولاية جورجيا، وهما من نصيب الجمهوريين حاليا .

    وفي حال خسارتهما، فإن الغالبية في مجلس الشيوخ ستنتقل إلى الديموقراطيين، لأنه في ظل التساوي بالمقاعد (50 لكل جهة) سيكون بإمكان نائبة الرئيس المقبلة كامالا هاريس التصويت والبت وفقاً للدستور. وسيتيح ذلك لجو بايدن الذي يتولى منصبه في 20 يناير، التعامل مع كونغرس ديموقراطي.

    ولكن في حال احتفظ الجمهوريون بغالبية مقاعد مجلس الشيوخ، سيتعين حينها على الرئيس المقبل التعامل مع كونغرس منقسم، وسيكون بمقدور الجمهوريين عرقلة ترشيحاته للمناصب الحكومية ومشاريع القوانين المهمة.

Abdeslam Hakkar

عبد السلام حكار مدير الموقع وصحفي منذ 1998 عضو مؤسس بالتنسيقية الوطنية للصحافة والإعلام الإلكتروني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى