أحزابأخبارأخبار وطنيةالواجهة

بيان توضيحي حول إقحام ممثل حزب الميزان ومنتمين له في لائحة في إطار ما يعرف لدى ساكنة الحسيمة باكاطن

بقلم : مكتب الحسيمة

بيان توضيحي

      تناقل عدد من المواطنات والمواطنين بالحسيمة عبر وسائل التراسل الفوري وبعض صفحات التواصل الاجتماعي ومنها بعض المواقع الالكترونية خبرا يدعي حصول بعض الأسماء على مبالغ مالية يتم صرفها للعمال العرضيين أو الموسميين ببلدية الحسيمة وهي العملية المعروفة لدى عامة الناس محليا بتسمية “اكاطن” وحيث أن الخبر سبق لرئيس المجلس أن كذبه في رد رسمي سابق، وحيث أن مضمون الخبر المسرب تضمن ادعاءات مغلوطة تنسب لممثل حزب الاستقلال بالمجلس الجماعي للحسيمة توسطه في هذه العملية لمنتمين لنفس الحزب بالمدينة للاستفادة من هذه المبالغ، وحيث أن هذه الادعاءات تمس بسمعة ومصداقية الفاعل السياسي محليا والتشويش عليه، وبعد بحث دقيق ومطول ارتأيت من باب المسؤولية التوجه للرأي العام المحلي بالتوضيحات التالية :

اولا : أنفي قطعاً بصفتي عضوا بالمجلس الجماعي للحسيمة قيامي بأي تصرف في هذا الباب، مؤكداً عدم اجرائي لأي وساطة في هذا السياق، وأن أي إقحام لحزب الاستقلال لا علاقة له بالحقيقة ويهدف للتشويش على العمل الذي يقوم به ممثل الحزب داخل المجلس .

ثانيا : مساهمتي بالمجلس يحكمها القانون والمصلحة العامة، ولعل مداخلاتي ومرافعاتي خلال المدة التي نلت بها تفويض الساكنة حول المدينة وساكنتها أحسن دليل ويكفي أن أذكر أنني بصفتي الحزبية كنت أول من تقدم للمجلس بمشروع مقترحات للنهوض بأوضاع المدينة على كافة الأوجه وهي وجه من وجوه الواجب الوطني والمساهمة البناءة في التنمية .

ثالثا : إن الاتيان على ذكر حزب الاستقلال هو استهداف مجاني لسمعته وسمعة مناضلاته ومناضليه ولمساهمته البناءة والصريحة في الترافع على المدينة وأحوالها.

رابعا : أجدد دعوتي لكافة مكونات المجلس أغلبية ومعارضة بترك كافة الصراعات الهامشية والعمل على حلها وجعل مصلحة المواطنين القضية الأولى .

الإمضاء : زكرياء مضيان ممثل حزب الاستقلال بجماعة الحسيمة.

حرر بالحسيمة : 23/08/2023

Abdeslam Hakkar

عبد السلام حكار مدير الموقع وصحفي منذ 1998 عضو مؤسس بالتنسيقية الوطنية للصحافة والإعلام الإلكتروني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى