أخبار وطنيةالواجهةحقوق الإنسانعالم السياسة

الهيئة الديمقراطية لحقوق الإنسان تطالب صاحب الجلالة بإقالة رئيس الحكومة

الهيئة الديمقراطية لحقوق الإنسان

بلاغ

    بعد الزلزال الذي ضرب المغرب مساء يوم الجمعة 8 شتنبر 2023 الساعة الحادية عشرة و احدى عشرة دقيقة ليلًا . وبعد متابعة الاحداث الأليمة التي أعقبت الهزة الأرضية القوية والتي تسببت في وفاة و إصابة المئات من المواطنات والمواطنين ، خصوصا في مناطق المغرب المنسي بهوامش إقليم الحوز وتارودانت ومراكش وشيشاوة وأكادير و أزيلال حتى اليوسفية والبيضاء ، وما خلفه من أضرار على عدة أصعدة امتدت نتائجه بكل مدن وقرى ربوع المملكة المغربية ،سواء على ما خلفه من انهيار للمباني السكنية والمحلات التجارية وغيرها . وكلها آثار سلبية ومحزنة؛ أبانت عن المعدن الأصيل للمغاربة من شمال المغرب إلى صحرائه … حيث تضامنت كل فئات المجتمع ؛ حتى أن أفقر الناس تزاحموا للمساهمة في مساعدة إخوانهم المنكوبين خصوصا في جنوب المغرب .

وقد كانت الالتفاتة الملكية سواء عبر الديوان الملكي أو عبر التعليمات الملكية التي تلقاها الجيش المغربي والدرك الملكي والأمن الوطني والقوات المساعدة والوقاية المدنية وكل نساء و رجال السلطات العمومية والقطاعات العمومية الاخرى؛ أو عبر الزيارة الملكية التي تركت أثرا بليغا في نفوس المغاربة والمواطنين المنكوبين بصفة خاصة كما تنقل وسائل التواصل الاجتماعي.
وهي كلها أمور يمكن أن تخفف آلام الضحايا و تواسي عائلاتهم وتدعمهم.

وقد سجلت رئاسة الحكومة وهيئات منتخبة من برلمان وجماعات ترابية أخرى بطءا كبيرا في التعامل مع الوضع الكارثي في وقت يتطلب التحرك بسرعة واتخاذ القرارات اللازمة لإنقاذ ضحايا الزلزال؛ مما جعل دولا صديقة أسرع في التعاطي مع الموضوع؛ كما سجلت غيابها عن الفعل التضامني مع المناطق المصابة في هذه المناطق المنكوبة؛ سواء من موقع مسؤوليتها التي يمكن أن تتخذ شكل قرارات جريئة أو قرارات وطنية: بالتخلي عن رواتب فئة عريضة من الأغنياء منها؛ أو من موقع المكانة التجارية التي يحتلونها مستفيدين من أزمات الغلاء في مجالات استثمارهم.

من أجله نوجه نداءً وطنيا صادقًا يحسه الشعب المغربي؛ مطالبين جلالة الملك محمد السادس بإقالة رئيس الحكومة.

الدكتور محمد جودات
مستشار الهيئة الديمقراطية لحقوق الإنسان بالمغرب

Abdeslam Hakkar

عبد السلام حكار مدير الموقع وصحفي منذ 1998 عضو مؤسس بالتنسيقية الوطنية للصحافة والإعلام الإلكتروني

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. الشعب يطالب بإعلان حالة الاستتناء و فك البرلمان و تشكيل حكومة انتقالية علمية لامنتمية برآسة الأمير مولاي الحسن و رجالات الدولة النزهاء و الكفاآت الوطنية الخارجية و الداخلية الحرة الوفية للشعب و الملكية حتى نتمكن من انتقال جدري و العيش بكرامة لكل المؤسسات و المجتمع و محاسبة السارقين و المفسدين و الخونة و استرجاع ثروات البلاد المنهوبة و الأموال المهربة و فتح ملفات الاتجار في البشر بالتجارب اللا أخلاقية على الشعب المغربي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى