أخبار دولية

أوّل رد فلسطيني على خطة نتنياهو.. وحماس تكشف تفاصيل اجتماع القاهرة.

ردت وزارة الخارجية الفلسطينية، الجمعة، على خطة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بشأن غزة، فيما كشفت حركة حماس أبرز ما ناقشه وفدها في القاهرة.
أوّل رد فلسطيني على خطة نتنياهو
وقالت الخارجية الفلسطينية: “مبادئ نتنياهو تعني إعادة احتلال قطاع غزة واعتراض الجهود الدولية المبذولة لإقامة الدولة الفلسطينية”.
وأضافت: “خطة نتنياهو هي خطة لإطالة أمد حرب الابادة على شعبنا ومحاولة لكسب المزيد من الوقت لتنفيذ مخطط التهجير”.
وزادت: “الخطة هي مناورة مفضوحة لاعتراض وإفشال الجهود المبذولة لربط ترتيبات وقف الحرب بحل الصراع”.
وأكملت: “مبادئ نتنياهو تكشف عن حقيقة موقفه الرافض للدولة الفلسطينية والحلول السياسية للصراع واختياره للحروب”.
وفي وقتٍ سابق من اليوم، قال موقع أكسيوس الأمريكي، إن خطة رئيس الوزراء الإسرائيلي لليوم التالي للحرب في غزة “لا تستبعد دوراً للسلطة الفلسطينية بالقطاع”.
وأضاف الموقع: “بموجب الخطة التي طرحها نتنيـاهو على مجلس الوزراء الأمني المصغر أمس الخميس فإن إسرائيل لن تسمح بإعادة إعمار قطاع غزة إلا بعد نزع سلاحه”.
وأوضح أن إسرائيل “ستسيطر على الحدود بين قطاع غزة ومصر بعد الحرب وستعمل بالتعاون مع القاهرة ومساعدة واشنطن لمكافحة التهريب”.
كما أكد أن خطط إعادة إعمار غزة وفقاً لوثيقة المبادئ التي طرحها نتنيـاهو “ستنفذ بتمويل وقيادة دول مقبولة لدى إسرائيل”.
حماس تكشف تفاصيل اجتماع القاهرة.
على صعيدٍ متصل، قالت حماس في بيان: “وفد قيادة الحركة يختتم زيارته لمصر والتي استغرقت عدة أيام بعد إجراء عدة لقاءات مع رئيس المخابرات المصرية لبحث الأوضاع في قطاع غزة”.
وتابعت: “وفد قيادة الحركة ورئيس المخابرات المصرية بحثا وقف العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني وعودة النازحين إلى أماكن سكناهم”.
حماس أردفت: “تم التطرق إلى ملف تبادل الأسرى وما يخطط له الاحتلال في المسجد الأقصى في ظل قرار الحكومة الإسرائيلية منع الفلسطينيين بالضفة الصلاة بالمسجد في رمضان”.
وكان رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية قد وصل، صباح الثلاثاء الماضي، إلى العاصمة المصرية القاهرة على رأس وفد من قيادة الحركة لمناقشة تطورات الأوضاع في غزة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى