نقابات

المكتب الوطني للجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي يذكر بالمطالبة بالزيادة العامة في أجور الشغيلة التعليمية وحل مشاكلها وتلبية مطالبها المهنية

الرباط في 6 شتنبر 2023
المكتب الوطني للجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي يذكر بالمطالبة بالزيادة العامة في أجور الشغيلة التعليمية وحل مشاكلها وتلبية مطالبها المهنية والمادية بذون تقشف، ويجدد رفضه للنظام الأساسي الذي يجهز على المكتسبات ولا يستجيب فعليا لمطالب نساء ورجال التعليم
عقد المكتب الوطني للجامعة الوطنية للتعليم FNE اجتماعه العادي مساء الأربعاء 6 شتنبر 2023، بتزامن مع انطلاق الموسم الدراسي الجديد 2023/2024، في سياق عام يتسم بتصاعد النزاعات الدولية وما ينتج عنها من إعادة رسم الاصطفافات الدولية، واستمرار الاحتلال الصهيوني في جرائمه وعدوانه على الشعب الفلسطيني، كما يتسم بمزيد من تردي الوضع الاقتصادي الذي ينذر بالانفجارات الاجتماعية جراء التدني المريع للقدرة الشرائية لعموم الشعب المغربي بسبب غلاء جل المواد الأساسية وتدهور الخدمات العمومية ورفع الدولة يدها عن كل القطاعات الاجتماعية…
خصص الاجتماع للتداول في السمات العامة للدخول المدرسي الحالي، والذي يؤشر على اتساع دائرة الاحتقان في قطاع التعليم في ظل إصرار وزارة التربية الوطنية على تنزيل مخططاتها في تسليع التعليم وخوصصته وتصفية ما تبقى من مجانيته بتوافق مع إملاءات المؤسسات المالية الدولية، حيث نسجل ما يلي:
1.  ضعف الاستثمار العمومي في مجال البنيات التحتية ووسائل العمل؛
2.  ضعف الإنفاق العمومي بقطاع التعليم؛
3.  خوصصة مرافق الحراسة والنظافة والإطعام؛
4.  توسيع العمل بالعقدة ليشمل أطر الدعم التربوي؛
5.  الخصاص الكبير في أطر التدريس والأطر الإدارية وأطر التأطير والمراقبة والتفتيش والتوجيه والتخطيط التربوي والأطر المشتركة…؛
6.  تهميش التعليم الأولي ورهنه لجمعيات ومؤسسات، وتكريس هشاشة المربيات والمربين وعدم إدماجهم في النظام الأساسي إسوة بأطر وزارة التربية الوطنية؛
7.  الارتفاع المهول في أثمنة الكتب والأدوات المدرسية؛
8.  إطلاق العنان لتغول مؤسسات التعليم الخصوصي من خلال مضاعفة الرسوم والواجبات المدرسية لمراكمة الأرباح دون تقديم الجودة في التعليم والتحصيل الدراسي ودون احترام دفتر التحملات… ودون مراعاة للظروف الاقتصادية التي تمر منها الأسر المغربية جراء ارتفاع كلفة المعيشة وارتفاع نسبة التضخم.. ودون احترام حقوق شغيلة التعليم الخصوصي؛
9.  محاربة العمل النقابي والهجوم على المسؤولين النقابيين (الإقتطاعات من الأجور/ الإحالة على المجالس التأديبية/ القرارات الإدارية التعسفية/ المتابعات والمحاكمات الصورية…)…
وأمام تجليات المسلسل الهيتشكوكي للنظام الأساسي الجديد، والذي لا يستجيب لتطلعات وانتظارات نساء ورجال التعليم ولكل العاملين/ات بالقطاع، كما أنه لا يتجاوب وانتظارات أبناء وبنات الشعب المغربي في تعليم عمومي مجاني موحَّد وجيد من الأولي إلى العالي، فإن المكتب الوطني للجامعة الوطنية للتعليم FNE:
1)  يُحمل الحكومة ووزارة التربية الوطنية مسؤولية الاحتقان والفوران والقلق الذي يعيشه قطاع التعليم جراء التعاطي معه بمنطق السوق والتسليع واعتماد المقاربة المالية والأمنية الضيقة وغياب الإرادة الحقيقية للإصلاح وحل المشاكل المتراكمة وتسوية الملفات المطلبية الملحة وتعميق الهشاشة في قطاع حيوي واستراتيجي بتكريس العمل بالعقدة وخوصصته…؛
2)  يُذكر بالمطالبة بالزيادة العامة في أجور الشغيلة التعليمية بمختلف فئاتها بما يتناسب وغلاء المعيشة.
3)  يؤكد على المواقف الثابتة للجامعة الوطنية للتعليم FNE بخصوص النظام الأساسي الجديد: الاقصاء اللامشروع واللاقانوني للجامعة الوطنية للتعليم FNE من الحضور والمشاركة في نقاش مشروع النظام الأساسي/ السرية والتعتيم عن النقاش وتغييب النقاش العمومي/ يؤكد على سمو النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية على باقي القوانين، واعتباره المصدر التشريعي الأساسي الذي يجب أن يصدر عنه أي نظام أساسي خاص بموظفي وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة /التفاعل الإيجابي مع مطالب مختلف الفئات التعليمية بما ينصفها ويضع حدا لضررها تبعا لملفاتها المطلبية العادلة والمشروعة/ إدماج الأساتذة وأطر الدعم المفروض عليهم التعاقد ومربيات ومربي التعليم الأولي في الوظيفة العمومية/ التدقيق في مهام كل إطار بما يتناسب مع كل هيئة / القطع منع منطق التقشف المسلط على قطاع التعليم / رفض شرعنة الساعات التضامنية وترسيم الأنشطة التطوعية ضمن المهام/ رفض رهن الترقي بالمؤشرات المقاولاتية وضمن معيار المردودية؛/ رفض منطق التشدد في العقوبات التأديبية بخلفية الترهيب والانصياع التام للإدارة…؛ 
4)  يُعلن تضامنه المطلق مع كل نضالات نساء ورجال التعليم بمختلف فئاتهم، ويدعوهم إلى توحيد هذه النضالات بما يسمح بخلخلة موازين القوى للتمكن من انتزاع الحقوق والمطالب وصون المكتسبات؛
5)  يوجه دعوته لكل التنسيقيات والجمعيات المهنية لعقد لقاء تشاوري يوم الأحد 10 شتنبر 2023 للتباحث حول سبل تنظيم مبادرات وحدوية؛
6)  يدعو مختلف الإطارات النقابية في الوظيفة العمومية والإطارات الشبيبية إلى العمل على إعداد أرضية حول إصلاح أنظمة التقاعد لتكون منطلقا لمناظرة وطنية؛
7)  يدعو نساء ورجال التعليم بجميع فئاتهم إلى التضامن والنضال الوحدوي والانخراط في الجبهات من أجل الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية والمساواة الفعلية؛
8)  يؤكد على انخراط الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي في مختلف الجبهات إلى جانب مكونات الشعب المغربي الديمقراطية (الدينامية المضادة للقمة الدولية لصندوق النقد الدولي والبنك العالمي بمراكش من 9 إلى 15 أكتوبر 2023/ الجبهة الاجتماعية المغربية / الجبهة المغربية لدعم فلسطين ومناهضة التطبيع…)، لصد الهجوم على الحقوق والمكتسبات والنضال الوحدوي لمناهضة إملاءات المؤسسات الدولية الإمبريالية المعادية للشعوب ومناهضة كل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني الاستعماري العنصري…؛
9)  يعلن عن استضافة الجامعة الوطنية للتعليم FNE للمؤتمر الإفريقي الثاني الاتحاد الدولي لنقابات أصحاب المعاشات والمتقاعدين (UIS REP) داخل الاتحاد الدولي للنقابات (FSM WFTU) بالرباط يومي 22 و23 نونبر 2023، وذلك في إطار المؤتمرات القارية والمَنَاطقية للتحضير للمؤتمر الدولي الثاني الذي سينعقد بداية سنة 2024 بأثينا باليونان.
10)  يقرر عقد المجلس الوطني للجامعة الوطنية للتعليم FNE عن بعد يوم الجمعة 15 شتنبر 2023 ابتداء من الساعة الثامنة ليلا، ويدعو كل أعضائه وعضواته للحضور والمشاركة الفعالة.
عن المكتب الوطني للجامعة الوطنية للتعليم FNE
الكاتب العام الوطني غميمط عبد الله
Adresse: FNE, N° 3bis, Avenue Tonkin, Diour Jamaa, Rabat ، رقم 3 مكرر، شارع طونكان، ديور الجامع، الرباط -FNE العنوان:
هاتف: 212662075277+Tél:، هاتف ثابت وفاكس: 212808596090+ Tél Fixe & Fax:

Abdeslam Hakkar

عبد السلام حكار مدير الموقع وصحفي منذ 1998 عضو مؤسس بالتنسيقية الوطنية للصحافة والإعلام الإلكتروني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى