أخبار دوليةفضاء الصحافة

وزير الاقتصاد الإسرائيلي: العلاقات التجارية مع الدول العربية لم تتأثر بالحرب في غزة.

 

أكد وزير الاقتصاد الإسرائيلي نير بركات، الثلاثاء، أن العلاقات التجارية بين إسرائيل والدول العربية لم تتأثر بالحرب في قطاع غزة.

وقال نير بركات للصحفيين على هامش المؤتمر الوزاري الـ13 لمنظمة التجارة العالمية في أبوظبي “ليس هناك أي تغيير في العلاقات التجارية”.

وأضاف “الأمور مستقرّة للغاية.. أعتقد أن الزعماء يدركون أن لدينا الهدف ذاته وهو التعاون سلميا”.
وسمحت “اتفاقيات إبراهام” التي تم التفاوض عليها بوساطة من الولايات المتحدة والتي وُقّعت في العام 2020، بإقامة علاقات رسمية بين إسرائيل والإمارات والبحرين والمغرب، بينما تربط معاهدتا سلام إسرائيل مع مصر والأردن.
وردا على سؤال بشأن الخسائر الاقتصادية التي تكبدتها إسرائيل بسبب الحرب على غزة، قدّر بركات أنها “قد تتراوح بين 150 و200 مليار شيكل”، أي ما بين 42 و55 مليار دولار.
وأفاد بأن هذا “ليس أمرا لا يمكن لإسرائيل تحمله على المدى المتوسّط أو الطويل”. 
واعتبر بركات أن الحرب في غزة قد تساعد إسرائيل على زيادة مبيعاتها من التكنولوجيا العسكرية، مشيرا إلى أن هناك “اهتماما قويا” بها من العديد من الدول، من دون أن يحدد ما إذا كانت الدول العربية من بينها.
وفي يناير، وافق مجلس الوزراء الإسرائيلي على مبلغ إضافي قدره 55 مليار شيكل (15 مليار دولار) لتغطية تكاليف الحرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى