غادة الأسد تقدم بصوتها إدانة دامغة لبشار وكفاح ملحم بالمخدرات وقتل أبناء السويداء.

موقع: أورينت نت – ياسين أبو فاضل
رداً على تهديد مخابرات أسد باعتقال أفراد من عائلته، نشر الناشط المعارض ماهر كاسب تسجيلاً صوتياً يفضح علاقة ابنة عم بشار الأسد براجي فلحوط أحد أبرز مصنّعي وتجار المخدرات في الجنوب السوري ومتزعم ميليشيا “قوات الفجر” التي تم تفكيكها من قبل أهالي السويداء لتجاوزاتها وعمالتها لمخابرات أسد.
وخلال التسجيل الصوتي المسرّب الذي نشره كاسب، تعترف غادة الأسد أنها توسطت بالقصر لراجي فلحوط وقالت إنها تعرّفت إليه عن طريق سيدة اسمها “نسيمة” كانت تعمل بالأمم المتحدة في تركيا.
وفي محاولة منها للنأي عن فلحوط وتجاوزاته، أضافت أن راجي طلب دعوتها إلى السويداء وبغباء منها لبّت طلبه ذلك لكنها تفاجأت أنه عمد بخبث إلى استقبالها بعراضة شعبية ما أدى لارتباط اسمها باسمه ولاسيما أن المحافظة علمت بزيارتها له رغم ضلوعه بتجاوزات وانتهاكات بحق أبناء المحافظة.
وبحسب التسجيل، فإنها زارت القصر وطلبت تعزيز موقف راجي فلحوط بعد أن تعرضت للخداع بـ “لعبة وسخة” من كفاح ملحم رئيس شعبة المخابرات العسكرية، وفق تعبيرها.
وأكدت غادة الأسد أن كفاح ملحم هو من كان يدعم فلحوط وقدّم له ولعناصره السلاح والبطاقات الأمنية مقابل نسبة من الأموال التي يجنيها فلحوط من أعماله غير الشرعية.
وأضافت أن فلحوط بعد تزكيتها له بالقصر بدأ يتفاخر ويستعلي على الأخرين ويزداد تسلّطاً غير آبه بأحد أمامه.
كاسب المقيم في كندا أكد أن المقطع الصوتي ما هو إلا جزء من مكالمة صوتية لغادة الأسد، مهدداً بنشر ما تبقى من المكالمة وتسريبات أخرى ومعلّقاً: “اللي جاية رح يذله كتير”، وذلك في تحذير منه لرأس النظام إثر تهديد مخابراته باعتقال أقارب كاسب للضغط عليه ودفعه للتوقف عن الخروج إعلامياً.
كما نشر كاسب في مقطع آخر تسجيلاً مصوراً لغادة الأسد تدخن داخل إحدى سياراتها الفارهة وحولها عدد من الشبيحة، وذلك للتدليل على أن التسريب الصوتي أصلي ويعود لها.
وسبق أن اتهمت صفحات محلية في السويداء غادة الأسد وراجي فلحوط بقتل المدعوة نسيمة حرب للاستحواذ على مبلغ مالي يقدر بـ 100 ألف دولار.
وكان راجي فلحوط المتورط بجرائم خطف وقتل، فضلاً عن تصنيع حبوب الكبتاغون والإتجار بها نشر مراراً عبر حسابه على فيسبوك صوراً له ولعناصره إلى جانب غادة الأسد وفراس معلا رئيس اتحاد رياضة أسد.

About الجديدة نيوز

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

x

Check Also

ثلثا البشرية يعيش افتراضيا.

نشرت منظمة We Are Social يوم الأربعاء 31 يناير 2024، تقريرها السنوي بشأن إحصائيات الرقمنة ...