الواجهةتربية وتعليم

فضيحة… تلاميذ بثانوية النجد التأهيلية بدون أستاذ اللغة الفرنسية وأستاذ الرياضيات منذ انطلاق الموسم الدراسي

رسالة من أب تلميذ بثانوية النجد التأهيلية .

    مازال العديد من تلاميذ تانوية النجد التأهيلية ينتظرون أستاذ (ة) اللغة الفرنسية و الرياضيات منذ بداية السنة الدراسية، وبالرغم من أن الدورة الأولى أشرفت على نهايتها، إلا أن المديرية الاقليمية للتربية والتعليم بالجديدة لم تكلف نفسها عناء توفير أساتذة للتلاميذ، وهو ما يعد ضربا من العبث والاستهتار في التسيير وتدبير الموارد البشرية بالإقليم وهذا ما يحرم التلاميذ من حقهم الدستوري في التعليم.

    وهذا الأمر استثار غضب العديد من الآباء الذين ينددون بسوء التدبير في توزيع الموارد البشرية داخل إقليم الجديدة، ويهددون بتنظيم وقفة احتجاجية ضد هذا الاستهتار إذا استمر الوضع على هذا الحال، نظرا لحرمان ابنائهم من حقهم في التعليم، وكذلك بقائهم عرضة للشارع …

    فمتى تنتهي هذه الأزمة التي تساهم في هدر الزمن المدرسي بشكل مهول، وهو ما يزيد من تكريس الفوارق الاجتماعية بين المركز والهامش .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى